-A +A
«عكاظ» (الرياض) okaz_online@
أكد وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، ثقته في منسوبي الوزارة للعمل بجد وإخلاص لإكمال المسيرة وتسخير الطاقات والقدرات والإمكانات في سبيل المزيد من الارتقاء بالوزارة بجميع قطاعاتها، لتؤدي رسالتها والمهمات والأدوار المناطة بها على أكمل وجه، مواكبةً لما تشهده المملكة من نقلات تطويرية في المستويات كافة، وسعياً لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، مشيرًا إلى أن مكتبه مفتوح للجميع.

وأعرب الأمير عبدالله بن بندر خلال استقباله أمس (الثلاثاء) بمكتبه في الوزارة، منسوبي الحرس الوطني من مدنيين وعسكريين الذين قدموا لتهنئة بالثقة الملكية الكريمة بتعيينه وزيرا للحرس الوطني، عن شكره وتقديره للأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، ولجميع من تعاقب على الوزارة، الذين تشرفوا بخدمة دينهم وقيادتهم ووطنهم من خلال هذا الكيان الكبير، حتى وصل لما هو عليه اليوم من تطور وتقدم.

وجدد وزير الحرس الوطني الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، ولولي عهده، سائلاً الله العون والسداد وأن يكون عند حسن ظن القيادة. حضر حفل الاستقبال الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، ووكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي الأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي، والمدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي، ورئيس الجهاز العسكري الفريق محمد بن خالد الناهض، ووكيل الحرس الوطني الدكتور علي بن عبدالرحمن العنقري، وأمراء الأفواج، ورؤساء الهيئات العسكرية، وقادة الألوية والوحدات، ومديرو الإدارات، وكبار المسؤولين بالحرس الوطني من مدنيين وعسكريين.