حسين الجسمي
حسين الجسمي
-A +A
«عكاظ» (جدة) Okaz_online@
من جديد، تعرّض الفنان الإماراتي حسين الجسمي لموجة واسعة من التنمر والسخرية على خلفية الانفجار الكبير الذي وقع في مرفأ مدينة بيروت.

وفي التفاصيل، تنبّه المتابعون إلى أن الجسمي نشر بتاريخ 2 أغسطس الجاري تغريدة كتب فيها: «بحبّك يا لبنان لتخلص الدني»، التي يعود موضوعها إلى حفلة أحياها أخيراً في دبي وتزامنت مع يوم الجيش اللبناني الـ75. وشارك حينها الجسمي اللبنانيين فرحتهم بمداخلة تلفزيونية. وفيما سخر متابعون في «تويتر» من تغريدة الجسمي بزعمهم أن محبة الفنان لأي شخص أو مكان فأل سوء، دافع متابعون عن الجسمي، واصفين ما يحدث معه بـ«الوقاحة».