تغريدة ترمب وعلامة تنبيه من «تويتر».
تغريدة ترمب وعلامة تنبيه من «تويتر».


-A +A
«عكاظ» (واشنطن) Okaz_online@
في سابقة من نوعها، أدرج موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» اثنتين من تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب في خانة التغريدات المضلّلة، فيما جاء رد الرئيس الأمريكي سريعاً، إذ اتهم ترمب، أمس (الأربعاء)، «تويتر»، بـ«التدخل» في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وتقويض حريّة التعبير في الولايات المتحدة. وقال ترمب في تغريدة على منصته المفضلة للتواصل مع العالم: إن «تويتر يتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 2020». وأضاف أن «تويتر يخنق بالكامل حرية التعبير، وبصفتي رئيساً لن أسمح لهم بأن يفعلوا ذلك».

واعتبر «تويتر» أن تغريدة الرئيس الأمريكي مضللة وغير صحيحة، داعيا إلى الحذر في التعاطي معها. وحث «تويتر» المتابعين على تقصي الحقائق في تغريدات نشرها ترمب، محذرا من أن ادعاءاته بشأن الاقتراع بالبريد خاطئة، ويجب تدقيقها.

وكان ترمب نشر تغريدة تحدث خلالها عن إمكانية تزوير بطاقات الاقتراع عبر البريد، معتبرا أنه «ستتم سرقة صناديق البريد، وسيتم تزوير بطاقات الاقتراع وحتى طباعتها بطريقة غير قانونية وتوقيعها بطريقة احتيالية».