-A +A
«واس» (الرياض)
دعا الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، إلى إعادة تفعيل مجموعة رابطة أصدقاء اليمن لدعم اليمن اقتصاديًا في ظل الظروف الراهنة.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن الرئيس هادي جدد خلال لقائه، اليوم (الأحد) في مدينة الرياض، وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أليستر بيرت، موقفه الدائم نحو السلام، مضيفًا أن الانقلابيين لا يسعون إليه وغير جادين كون قرارهم ليس بأيديهم.

وأضاف:«رحبنا ولا زلنا نرحب بجهود ومساعي السلام وآخرها مقترح المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد حول ميناء الحُديدة ومطار صنعاء الدولي وتحصيل موارد الميناء لدى فرع البنك المركزي في الحُديدة وبإشراف الأمم المتحدة لنتمكن من صرف مرتبات الموظفين في تلك المحافظات».

وأشار الرئيس اليمني، إلى أن الانقلابيين لا يريدون السلام وليس هم من دعاته أو يهمهم تخفيف المعاناة عن كاهل الشعب اليمني وسيظلون كذلك لأن تفكيرهم وبنيتهم ميليشاويه طائفية كهنوتية ولا يؤمنون بالتعايش والتعددية والديمقراطية.

من جانبه جدد المسؤول البريطاني دعم بلاده لليمن وقيادته الشرعية وصولًا إلى تحقيق السلام الذي يستحقه الشعب اليمني والمرتكز على المرجعيات الثلاث.

وأشار إلى مواقف حكومة بلاده الداعمة لليمن وللرئيس هادي وللشرعية في اليمن والقرارات الأممية المتعلقة بالشأن اليمني لإحلال السلام وإنهاء التمرد والانقلاب، متعهدًا بالعمل مع القيادة والحكومة الشرعية اليمنية للبحث في إمكانية تحقيق السلام لمصلحة الشعب اليمني وتحسين ظروفه نحو حياة أمنة ومستقرة.