-A +A
رويترز (بغداد)


وافق البرلمان العراقي اليوم (السبت)، على تشريع سيحول قوات الحشد الشعبي إلى فيلق مشروع منفصل في الجيش، وهذه القوات في أغلبها تحالف يضم مسلحين مدعومين من إيران تشارك في قتال تنظيم "داعش" الإرهابي.

وصوتت كل الكتل الشيعية في البرلمان لصالح القانون في جلسة قاطعها النواب المنتمين للأقلية السنية، التي تعارض وجود قوات مسلحة خارج إطار الجيش والشرطة، ووجهت لوحدات الحشد الشعبي اتهامات بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين السنة في بلدات وقرى استعادتها من مسلحي "داعش"، وفقا لما ذكرته جماعات دولية تدافع عن حقوق الإنسان، ومفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان.

وقال النائب رعد الدهلكي وهو من النواب السنة: "أنا لا أفهم ما الحاجة لبديل عن الجيش أو القوات الأمنية، القانون بصيغته الحالية سيكِّون ما يشبه الحرس الثوري الإيراني".