إيرلو ينتهك حرمة جامعة صنعاء ويسيء للشعب اليمني.
إيرلو ينتهك حرمة جامعة صنعاء ويسيء للشعب اليمني.
-A +A
أحمد الشميري (جدة) a_shmeri@
في دليل جديد على تورط نظام الملالي في تدمير اليمن وتفخيخ العقول بالأفكار الهدامة يواصل المندوب الإيراني في صنعاء حسن إيرلو الزيارات المشبوهة، إذ تواجد (السبت) في جامعة صنعاء متجولاً في كليات الطب والهندسة واللغات. واعترف إيرلو في منشور على حساب السفارة الإيرانية في صنعاء في «تويتر»، بأن لقاءه مع رئيس الجامعة المعين من الحوثيين القاسم عباس استهدف نقل الأفكار من الجامعات الإيرانية إلى جامعة صنعاء. وقال أكاديميون يمنيون لـ«عكاظ»، إن إيرلو يتعامل كرئيس للمليشيا وليس مجرد مندوب للملالي، مؤكدين أن مثل هذه الجولات الهدامة تكشف تدخلاته وبلاده الخبيثة والمشبوهة في شؤون اليمن. وكشف الأكاديميون أن إيرلو يبذل جهوداً كبيرة لتغيير بعض المناهج الدراسية في جامعة صنعاء بما يواكب المناهج الطائفية في إيران، محذرين من مخاطر هذا التحرك الذي يمثل معول هدم وتدمير للعقول اليمنية.

فيما كشف المسؤول الإعلامي لنقابة المعلمين اليمنيين يحيى اليناعي، عن تغييرات جديدة على مناهج العام الدراسي القادم تجريها المليشيا ويشرف عليها خبراء إيرانيون. وقال في تغريدة له على حسابه في «تويتر»، إن جماعة الحوثي تجري تغييرات جديدة على مناهج العام الدراسي القادم.