عبداللطيف شنر
عبداللطيف شنر


-A +A
«عكاظ» (جدة) oka_policy@

أكد نائب رئيس الوزراء التركي الأسبق، عبد اللطيف شنر، أن السياسات التي دعمتها تركيا حولت ليبيا إلى «بلد ممزق»، وذلك بحسب ما نقله موقع «توكنماز خبر» في تقرير حول التدخلات التركية تحت سلطة الرئيس رجب أردوغان منذ 2011، منذ أن نقلت أنقرة سفنها الحربية إلى السواحل الليبية، وصولا إلى الدعم الذي تقدمه حاليا للمليشيات في العاصمة طرابلس.

وشدد على أن «سياسة تركيا في ليبيا التي تعتبرها أنقرة نجاحاً دبلوماسياً هي في الحقيقة فشل كامل»، معتبرا أن الهدف من التدخلات التركية الأخيرة في ليبيا هي محاولة لنهب ثرواتها، مضيفاً أن «السياسات التي يتبعها أردوغان تثير الاضطرابات داخل صفوف حزب العدالة والتنمية نفسه».

وأكمل: «سلطة أردوغان أوشكت على الانتهاء، ولن يكسب أي انتخابات قادمة»، واصفا سلطته بـ«السلطة الآثمة».

ويعد شنر البرلماني المنشق عن الحزب العدالة والتنمية الحاكم، الذي كان نائباً لأردوغان في الفترة ما بين 2002 و2007، والمنتمي حاليا لحزب الشعب الجمهوري، من أبرز معارضي الحزب الحاكم، وسياسات أردوغان في التفرد بالسلطة.