-A +A
«عكاظ» (جدة) okaz_online@
أكد عضو مجلس الشورى فيصل الفاضل لـ«عكاظ»، أن قرار تجنيس المتميزين والمبدعين يأتي مواكباً لرؤية المملكة 2030 وتفعيلاً لأهدافها، لما يمثله من إسهام نوعي في تمكين واستقطاب الكوادر والكفاءات البشرية المتميزة لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، وكذلك إسهام هذا القرار في تعزيز البيئة الجاذبة للاستثمار، وتحفيز النمو الاقتصادي، وجذب الاستثمارات في مختلف القطاعات، ودعم الاقتصاد والحراك التنموي.

ولفت إلى أن هذا القرار يؤكد عزم المملكة التركيز على مواجهة تحديات القرن الـ21 التي تواجه الاقتصاد العالمي، وتعزيز التعاون، والتنسيق الدولي القائم على المبادئ والمصالح المشتركة، وتمكين الإنسان، وخلق الفرص الاقتصادية، وتعزيز استدامة الكوكب، وجني فوائد التقدم التكنولوجي والابتكار لمصلحة الشعوب كافة، كما ستكون له آثار إيجابية في التواصل مع العالم، وإثراء الثقافة وتنوعها، ومد الجسور الثقافية مع العالم.

وأضاف الفاضل: «القرار سيفتح باباً جديداً لتجنيس أبناء المواطنات المميزين نساء ورجالاً، كخطوة في سبيل تمكينهم جميعا من الحصول على الجنسية»، مشيراً إلى أن التجنيس استفادت منه الكثير من الدول المتقدمة كالولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وكندا، في مجالات عدة، كاستقطاب العلماء، والخبراء، والأطباء، والمهندسين، والمفكرين، والرياضيين، وتجنيسهم؛ للاستفادة من قدراتهم وإمكاناتهم في تنمية تلك الدول.