-A +A
«عكاظ» (نيويورك) okaz_online@
كشف الممثل الرسمي للسعودية في مجموعة العشرين «الشربا السعودي» الدكتور فهد المبارك، أن السعودية ستركز خلال رئاستها لمجموعة العشرين على 3 محاور تندرج تحت الهدف العام «اغتنام فرص القرن الـ21 للجميع»، ممثلة في: «تمكين الإنسان عبر تهيئة الظروف التي تمكِّن الجميع، لا سيّما المرأة والشباب، من العيش الكريم والعمل والازدهار، والحفاظ على كوكب الأرض من خلال تعزيز الجهود الجماعية لحماية كوكبنا، خصوصاً فيما يتعلق بالأمن الغذائي والمائي والمناخ والطاقة والبيئة، أما الهدف الثالث فسيركز على تشكيل آفاق جديدة، بتبني إستراتيجيات جريئة وطويلة المدى لمشاركة منافع الابتكار والتقدم التكنولوجي».

جاء ذلك خلال تقديم موجز للجمعية العامة للأمم المتحدة حول برنامج رئاسة السعودية للمجموعة، في جلسة غير رسمية للجمعية العامة للأمم المتحدة حضرها ممثلون من الدول الأعضاء، بهدف استعراض الهدف العام والمحاور الرئيسية وأبرز الأولويات لرئاسة السعودية لمجموعة العشرين في عام 2020، أخيراً في نيويورك.

وقدم المبارك تفصيلاً عن التحديات العالمية التي يمكن لأعضاء المجموعة معالجتها بشكل مشترك لتحقيق النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة المنشودة قائلاً: «نظراً لأن الكثير من التحديات التي تواجهنا تحمل طابعاً عالمياً، لا يمكن لأي دولة معالجة هذه التحديات بمفردها، ولدينا مصلحة ومسؤولية مشتركة للعمل يداً بيدٍ لاغتنام فرص القرن الـ21 للجميع».