«عكاظ» (الدمام)
تدربت 22 فتاة من فتيات الأسر المستفيدة من جمعية البر بالمنطقة الشرقية على صناعة المونتاج والأفلام الوثائقية والبرامج المهارية والحرفية، بما يتوافق مع اليوم العالمي لمهارات الشباب، وذلك في مقر الجمعية بالدمام.

وأوضح الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان، أن هذه النسخة هي الثانية لملتقى رائدات البر للسنة الثانية على التوالي، لافتاً إلى أن الملتقى قدمه متطوعات يعملن 100 ساعة تطوعية لتقديم 10 برامج تدريبية تستمر على مدار 3 أسابيع، يُقدمن خلالها برامج الإلقاء والكتابة الروائية، وصناعة الأفلام والمونتاج، والحرف اليدوية الشعبية، ومهارات تزيين الحلويات، وفن الإتيكيت والتمكين نحو سوق العمل.

وذكر العفيصان أن الملتقى يستهدف فتيات الأسر المستفيدة من الجمعية ممن تتراوح أعمارهن بين 18 وحتى 24 عاماً، مؤكدا أن البرامج التدريبية المقدمة لهذه الفئات العمرية جاءت بناء على دراسة لاهتماماتهن ورغباتهن.

بدورها، قالت الدكتورة فاطمة البخيت مديرة الفرع النسائي بالجمعية، إن الملتقى هذا العام شهد زيادة في عدد الفتيات المشاركات، وبينت أن هناك عددا من الفتيات الملتحقات بالملتقى العام الماضي تم إلحاقهن بفرص وظيفية بعد تأهيلهن وتدريبهن بالملتقى، ما كان له الدافع الأكبر وراء إطلاق البرنامج لعامه الثاني.