محمد الصبحي (جدة)
زار وفد من مجلس الأعمال السعودي - الأمريكي أمس، مدينة الملك عبدالله الاقتصادية برابغ، وذلك بدعوة من هيئة المدن الاقتصادية تهدف إلى إطلاع الوفد على آخر المستجدات والإنجازات التي تحققت وفرص الاستثمارات الأجنبية المباشرة في المدينة. وفي بداية الزيارة قدّم نائب الأمين العام للتنمية الاقتصادية بالهيئة عبدالله الحسن، شرحاً تفصيلياً عن دور الهيئة في تجسيد رؤية المملكة 2030 من خلال تمكين المدن الاقتصادية من النهوض بدورها في مسيرة التنمية بالمملكة. ونوه بالتعاون التجاري بين المملكة والولايات المتحدة الذي نتج عنه استقطاب استثمارات لشركات أمريكية كبري مثل مارس، وفايزر، ويورك.

يُذكر أن زيارة الوفد شملت جولة في الوادي الصناعي، وميناء الملك عبدالله، وأكاديمية «طيران»، وأكاديمية العالم، إضافة إلى الأحياء السكنية وكلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال.