-A +A
عبدالله هنيدي (جدة) sen3bd@
في إطار تعزيز حماية المستخدمين وبياناتهم على برنامج التواصل الشهير WhatsApp التابع للعملاق الأمريكي FaceBook، قررت الأخيرة إيقاف تشغيله بشكل نهائي على أجهزة الآيفون والأندرويد القديمة ابتداء من ١ فبرايرالجاري. وبررت الشركة أن توقف الدعم عن أنظمة التشغيل القديمة يجعل المستخدمين عرضة للاختراق، ولذلك قررت إيقافه نهائياً عن أجهزة الآيفون التي تعمل بنظام تشغيل iOS 8 أو أقدم، أما نظام الأندرويد فسيتم تعطيل التطبيق على الأجهزة التي تعمل بنظام تشغيل 4.0.3 أو أقدم. وتعتبر هذه الأنظمة قديمة جداً، ولم تعد مثبتة على الجوالات الصادرة حديثاً. وسيكون بإمكان معظم المستخدمين تحديث أنظمة التشغيل الخاصة بهم من أجل الاستمرار في استخدام برنامج المراسلة. باستثناء بعض الأجهزة مثل الآيفون ٤ الذي لا يدعم أي نظام تشغيل أعلى من iOS 7، ولذلك لن يعمل عليه واتساب بشكل نهائي.

وقال بن وود، المحلل في CCS Insight، «من الواضح أن WhatsApp ليس لديه خيار سوى ضمان أن تظل خدمته آمنة، لكنه يواجه الآثار الجانبية الصعبة متمثلة في عدم توافق التطبيق مع الهواتف الذكية القديمة، ومن المحتمل أن يؤثر هذا بشكل سلبي على مستخدميها، خصوصاً في الأسواق النامية، حيث توجد نسبة كبيرة من الأجهزة القديمة».

وقال متحدث باسم الشركة «كان هذا قراراً صعباً بالنسبة لنا، ولكن القرار الصائب من أجل إعطاء الناس طرقاً أفضل للبقاء على اتصال مع الأصدقاء والعائلة باستخدام WhatsApp».

وقد أعلنت واتساب قبل عامين أنها عازمة على هذه الخطوة ومحذرة المستخدمين بتحديث أنظمة تشغيلهم قبل أن يتوقف التطبيق عنهم. وتأتي هذه الخطوة ضمن سلسلة من الخطوات التي تعزز أمن التطبيق، إذ تم تعطيل التطبيق على العديد من الأجهزة في ٢٠١٦، إضافة إلى تعطيله عن الجوالات التي تعمل بنظام ويندوز مع نهاية ديسمبر ٢٠١٩.

البدائل

بالنسبة لأولئك الذين لا يرغبون في التخلص من هواتفهم القديمة أو غير قادرين على ذلك، قمنا بتجميع قائمة بأفضل البدائل لتطبيق واتساب.

ـ تيليغرام Telegram: يمكن القول إن تطبيق المراسلة الأكثر شبهاً بـWhatsApp هو Telegram، والذي يدعم العديد من الميزات نفسها وحتى بعض الإضافات. وانتقد مؤسس تيليغرام Pavel Durov واتساب باستمرار بسبب مشكلات الأمن والخصوصية. وكان آخرها في مدونة نشرها الأسبوع الماضي. ووصف رجل الأعمال الروسي WhatsApp بأنه «خطير»، بناءً على الادعاءات السابقة بأنه لن يكون آمناً أبداً. ومحذراً من أنه «لم يكن هناك يوم واحد في رحلة WhatsApp لمدة 10 سنوات عندما كانت الخدمة آمنة».

ـ سيجنال Signal: يعد Signal التطبيق الرئيسي للأشخاص الذين يعتبرون الخصوصية الأولوية لهم في خدمة الرسائل. على عكس Telegram، فإنه يستخدم تشفيراً مفتوح المصدر يسمح لمطوري الأمان باختباره بحثاً عن العيوب والعثور على الأخطاء. تطبيق سيجنال مجاني وسهل الاستخدام، إلا أنه لا يدعم بعض الميزات الشهيرة في تطبيقات المراسلة الأخرى مثل الرموز التعبيرية المتحركة. كما أنه متوفر على جميع المنصات.

ـ وي شات wechat: يعتبر WeChat أحد التطبيقات الأكثر شعبية، إذ يستخدمه نحو مليار شخص كل يوم. جميع هؤلاء المستخدمين تقريباً في الصين.

حقق التطبيق متعدد الاستخدامات هيمنة كبيرة جداً في بلده الأصلي من خلال تغطية الرسائل وكمنصة تواصل اجتماعي ومنصة دفع بالجوال. كما يتم استخدام التطبيق أيضاً من قبل الشركات كمنصة اتصال.