-A +A
نعيم تميم الحكيم (جدة) naeemtamimalhac@
حافظ الهلال على صدارة الدوري بنهاية الجولة الـ22 على الرغم من تعثره بالتعادل أمام صاحب المركز قبل الأخير ضمك بهدف لمثله في أول تعثر للزعيم بالدور الثاني بعد 6 انتصارات متتالية ليتوقف رصيده النقطي عند 51 نقطة، بينما رفع ضمك رصيده النقطي لـ18 نقطة.

وكان آخر تعادل للهلال في الجولة الـ15 بنهاية الدور الأول سلبيا أمام الشباب، في وقت واصل هداف الهلال ووصيف الهدافين الفرنسي قوميز غيابه عن التهديف للمباراة الخامسة على التوالي، ليبقى رصيده 14هدفا.

ونجح النصر بتجاوز تعثري الجولتين الماضيتين وانتصر على الرائد بأربعة أهداف مقابل هدف في أول فوز للعالمي على أرضه منذ الجولة الـ11 أمام التعاون قبل شهرين ونصف تقريبا، حيث تعادل بعدها في 3 مباريات.

وقلص النصر الفارق مع المتصدر لـ6 نقاط ليرتفع رصيده لـ45 نقطة، وفي الوقت الذي أصبح النصر وصيفا بقوة الهجوم بتسجيله الـ40 هدفا، بقي الفريق الأقوى دفاعا حيث تلقت شباكه 16 هدفا، فيما ما زال هدافه المغربي عبدالرزاق حمدالله على رأس قائمة هدافي الدوري بـ18 هدفا بعد تسجيله هدفين في المباراة الأخيرة.

وصعد الوحدة المركز الثالث برصيد 39 نقطة بعد انتصاره الثمين على الاتحاد خارج الأرض 2/‏‏1، ليحقق الفوز على المونديالي لأول مرة ذهاباً وإياباً بدوري المحترفين، بينما تقهقر الاتحاد للمركز الثالث عشر بعد تعادل الحزم مع الفيصلي بهدفين لمثلهما ليفض الحزم الشراكة مع الاتحاد ويصعد مركزاً بعد أن رفع نقاطه بـ24 بفارق نقطة عن العميد، في وقت وَصل عنابي سدير للنقطة 35 خامسا في ظل سعيه للحصول على أحد المراكز الأربعة المؤهلة لدوري أبطال آسيا.

وتراجع الأهلي للمركز الرابع بعد خسارته بهدف نظيف أمام التعاون الذي حقق أول فوز له بالدور الثاني وهو الفوز الأول بعد 8 جولات منذ فوزه على الفتح 2/‏‏1 بالجولة الرابعة عشرة ليصل للنقطة 32 في المركز السادس.

واستمر الشباب بالمركز الثامن على الرغم من خسارته بهدف نظيف أمام الاتفاق الذي وصل للنقطة 29 بالمركز العاشر. وهو الفوز الأول للاتفاق على الشباب منذ عام 2012.

وصعد أبها للمركز التاسع بعد فوزه الثاني توالياً وكان على الفيحاء بهدفين نظيفين ليصل للنقطة الـ30 التي ضمن بها بشكل كبير استمراره بدوري الأمير محمد بن سلمان شريطة تحقيق فوز إضافي فقط. فيما تلقى البرتقالي ثاني هزائمه ليستمر على نقاطه الـ27 بالمركز الـ12.

وأحيا العدالة آماله بالاستمرار بالدوري بعد أن حقق فوزه الأول وكان على الفتح بهدف نظيف، وهو الفوز الأول للعدالة من الجولة الرابعة ليرتفع رصيده لـ17 نقطة لكن بالمركز الأخير، بينما استمر الفتح بمركزه الـ14 برصيد 19 نقطة.

وشهدت الجولة 6 حالات فوز نصفها للمضيفين والنصف الآخر للضيوف، بينما انتهت مباراتان بالتعادل.

وسجل بالجولة 19 هدفا بمعدل أكثر من هدفين بالمباراة، وكان نصيب الأجانب منها 14 هدفًا مقابل 5 للمحليين.

فيما صنع الأجانب 8 أهداف، فيما صنع المحليون هدفين.

واحتسب قضاة الملاعب في هذه الجولة 5 جزائيات سجل ثلاث وضاعت ضربتان.

يشار إلى أن هذه الجولة لعبت دون جمهور بسبب المخاوف من انتشار فايروس كورونا.