-A +A
«عكاظ» (جدة) okaz_sports@
سيواجه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «UEFA» والأندية الكبرى في القارة العجوز، المزيد من الأعباء المالية ما لم يتم إكمال مسابقة دوري الأبطال، إذ دفع «UEFA» ملياري دولار جوائز مالية وإيرادات تلفزيونية للأندية المتنافسة في المسابقة الأم في الموسم الماضي، لكن فايروس كورونا دفع هذا الموسم إلى تعليق المنافسات بعد بلوغ إياب الدور ثمن النهائي، وضمان 4 فرق (من 8) تأهلها الى ربع النهائي، هي ( أتلتيكو، وسان جرمان، وأتالانتا، ولايبزيغ)، كما تم تأجيل المباراتين النهائيتين لمسابقتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي «يوروبا ليغ»، اللتين كانتا مقررتين في مايو المقبل بسبب تفشي الفايروس.

وقال الاتحاد في بيان له «اتخذ الاتحاد الأوروبي قرارا رسميا بتأجيل المباراتين النهائيتين اللتين كانتا مقررتين في 27 مايو على ملعب غدانسك في بولندا بالنسبة ليوروبا ليغ، و30 منه على ملعب أتاتورك في إسطنبول بالنسبة لدوري الأبطال».

وكان «يويفا»، الذي أعلن أيضا تأجيل المباراة النهائية لمسابقة دوري الأبطال للسيدات التي كانت مقررة في 24 مايو في فيينا، قرر في وقت سابق هذا الشهر بعد اجتماعات طارئة، تعليق مسابقتيه القاريتين للأندية إلى أجل غير مسمى. كما قرر تأجيل كأس أوروبا إلى 2021، بعدما كانت مقررة هذا الصيف في 12 مدينة بمناسبة الذكرى الـ60 لانطلاق المسابقة القارية.

ومن الحلول المتداولة، إقامة ربع النهائي من مباراة واحدة (بدلا من ذهاب وإياب)، على أن يقام دور نصف النهائي (أيضا من لقاء واحد) والمباراة النهائية في المدينة ذاتها وفي فترة أيام معدودة، بدلا من لقاءي ذهاب وإياب في نصف النهائي، يفصل بينهما أسبوع، ثم استراحة 3 أسابيع قبل النهائي.