-A +A
إبراهيم علوي (جدة) i_waleeed22@
لم تكن مسيرة النادي الأهلي منذ تحقيقه الثلاثية التاريخية، كما يتمنى محبوه خلال المواسم الأربعة الماضية، إذ تعاقب على تدريب الفريق 11 مدربا، فيما استلمت زمام الأمور الإدارية 8 إدارات مختلفة، ويعد موسم 2015 – 2016 هو الموسم الذهبي، والذي أفرح عشاقه بعد أن حصل على بطولة الدوري وكأس الملك وبطولة السوبر، وكان يتولى تدريبه غروس، فيما يرأسه مساعد هليل الزويهري. ليشهد النادي رياحا عاصفة انتهت بمغادرة المدرب والإدارة.

وفي موسم 2016 – 2017، قرر الأهلي التعاقد مع البرتغالي جوزيه غوميش، بعد أن قاد التعاون للمركز الرابع والتأهل إلى الأدوار التمهيدية لبطولة دوري أبطال آسيا، إلا أن غوميش لم يكن كما أراد الأهلي، ففي لقاءاته الأربعة الأولى، حقق انتصارين، وتعادلا، وخسارة وحيدة، ونسبة فوز وصلت إلى 50%، قبل أن يقوم أهلي جدة بإلغاء عقده والتعاقد مع غروس من جديد.

واستطاع السويسري في لقاءاته الـ13 الأولى من منتصف الموسم، الفوز في 11، والخسارة في 2، بنسبة وصلت إلى 68.18%، قبل أن ينهي الأهلي الدوري في المرتبة الثانية وصيفا للهلال، ويتعاقد النادي مع بديله الأوكراني سيرغي ريبروف.

تعاقد الأهلي مطلع موسم 2014 مع السويسري كريستيان جروس، والذي يعد أكثر مدرب استمر بين أسوار النادي الأهلي حتى 2016، وحقق أرقاما كبيرة في أول 13 مباراة من كل موسم، ففي أول أعوامه مدربا للأهلي، حقق جروس 8 انتصارات، و5 تعادلات، ونسبة فوز وصلت إلى 65.38%، كما استمر الوضع بالنسبة له في الموسم الذي تلاه، 2015 – 2016، بعد أن انتصر في 10 لقاءات، وتعادل في 3، خلال أول 13 لقاء قاد بها الفريق، ووصلت نسبة فوز الفريق تحت إشرافه إلى 73.08%. وحقق 3 بطولات معه وهي 2014 كأس ولي العهد، وفي 2015 دوري المحترفين السعودي بالإضافة إلى بطولة كأس السوبر السعودي.

سيرجي ريبيروف.. تولى تدريب الفريق الأهلاوي في صيف العام 2017 قادما من نادي دينامو كييف الأوكراني وقاد الفريق في 38 مباراة لم يخسر سوى 5 مباريات فقط وفاز في 23 لقاء و10 تعادلات.

فتحي الجبال.. تولى تدريب فريق الأهلي كمدرب طوارئ قادما من نادي الفتح السعودي لقيادة الأهلي في الدور الـ 16 لدوري أبطال آسيا، ضد السد القطري، وخسر الفريق السعودي ذهابا وإيابا، وودع بالتالي البطولة القارية ليتم على إثره التعاقد مع بابلو جويدي لمدة موسمين وخاض جويدي 25 لقاءً مع الأهلي في كافة البطولات فاز في 15 وتعادل في 5 وخسر في مثلها.

وشهدت قيادة جويدي للأهلي الخروج مبكراً من كأس خادم الحرمين الشريفين في ثمن النهائي لأول مرة منذ 2015، بالإضافة لاحتلال المركز الرابع في الدوري.

يوسف عنبر.. والذي تم تعيينه خلفا لجويدي كمدرب طوارئ قبل أن يتم التعاقد مع المدير الفني الأوروغوياني خورخي فوساتي ليقوده 14 مباراة خسر منها 8 وتعادل في 2 وفاز 4 في 3 بطولات، وهي دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين ودوري أبطال آسيا 2019 وكأس زايد للأندية العربية ليتم إلغاء عقده، ويعود يوسف عنبر لتدريب الأهلي ريثما يتعاقد مع مدرب عالمي، ليقع الاختيار هذه المرة على المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش.

برانكو تولى التدريب بداية الموسم الحالي 2019/‏2020، وقاد «الراقي» في 5 مباريات رسمية، لعب مباراتين في دوري أبطال آسيا بدور الستة عشر أمام الهلال، خسر في الأولى برباعية مقابل هدفين، وفاز في الثانية بهدف نظيف.

وفي الدوري السعودي، لعب الأهلي تحت قيادة برانكو 3 مباريات، تعادل في الأولى أمام العدالة 1-1 ثم فاز بالثانية ضد الاتفاق 2-1 وخسر الثالثة من الوحدة 1-2، ليتم إلغاء عقده ويتم الاستعانة بالمدرب الوطني صالح المحمدي، ولم يتعرض أهلي جدة لأي خسارة مع المحمدي، وقاد الفريق في 4 لقاءات، حقق الفوز 3 مرات وتعادل في مباراة واحدة ليودعه في مباراته أمام التعاون منتصرا 3/‏1، بعد أن تم الإعلان عن التعاقد مع جروس، والذي تم إلغاء عقده عقب الخسارة من نادي الوحدة في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وحتى الآن لم يغادر المملكة بانتظار دفع حقوقه المالية والتي رفض التنازل عنها، فيما تم تعيين المدرب مازن بهكلي كمدرب طوارئ ريثما يتم التعاقد مع المدرب الـ 12 منذ الثلاثية.