1515164
1515164


-A +A
«عكاظ» (جدة) okaz_online@
فجر سمير جمعة سائق الشركة المسؤولة عن نقل لاعبي فريق الزمالك في مباراة القمة 119 مع نظيره الأهلى والتي لم تلعب بسبب عدم وصول الحافلة إلى استاد القاهرة مفاجأة من العيار الثقيل، حين كشف أن الباص لم يعطل «وأن اللاعبين نزلوا لشراء سندويتشات كبدة».

وأكد بحسب - صحيفة مصرية - في الطريق إلى استاد القاهرة، فوجئت بمسؤول الفريق بنادي الزمالك يطالبني بالتوقف أعلى كوبري أكتوبر، وبالتحديد أعلى نادي الجزيرة، لشراء مياه شرب للاعبين، فتوقف بناء على رغبة اللاعبين ومسؤول الرحلة، وتم إبلاغ الشركة بتوقف الأوتوبيس بالفعل من إداري الزمالك.

وأضاف السائق: تحركت بعد ذلك بالحافلة لإتمام الرحلة، ولكني فوجئت مرة ثانية بطلب توقف الأتوبيس مرة أخرى، والنزول عند محطة البنزين بشارع لطفي السيد ما بين ميدان رمسيس ومحطة غمرة، علما أن هذ التوقيت كان قد صعد إلى الحافلة لواء شرطة لتذليل العقبات أمام الرحلة، ثم جاءت الأوامر للواء بالنزول إلى الشارع لتسهيل حركة المرور أمام الحافلة.

وكشف السائق أن اللاعبين طلبوا دخول الحمام أثناء سير الرحلة، ما دفعه لفتح دورة المياه الخاصة بالحافلة، لعدم تعطيل الرحلة واللحاق بالمباراة، إلا أنهم أصروا على النزول وسط الطريق عند محطة وقود وطلب بعضهم سندوتشات كبدة، والآخر دخل المسجد ودورة المياه، ثم طلبوا مني الرجوع مرة أخرى لمقر النادي دون إكمال الرحلة.

وكان اتحاد كرة القدم في مصر اعتبر فريق نادي الزمالك منسحبا من أمام نظيره الأهلي، في مباراة القمة التي كان من المقرر لعبها يوم الإثنين الماضي، والمؤجلة من الأسبوع الرابع.