-A +A
«عكاظ» (الرياض)

أعلنت أمس (الأحد) مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) قبول 7 من طلابها وطالباتها الموهوبين لدراسة البكالوريوس في جامعة «MIT» الأمريكية العريقة التي تعد إحدى أهم جامعات العالم في المجال العلمي والتقني.

وسينضم الطلاب السبعة إلى الدراسة في هذه الجامعة مطلع العام الدراسي القادم، وهم: أسعد صالح، غسان الجاوي، رباب الرفيعي، يزن المجنوني، معاذ فيومي، محمد الخريصي، مسرة خالد.

وتلقى الطلبة على مدار سنوات طويلة خلال التحاقهم بمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) عددا من البرامج الإثرائية والإبداعية والتأهيلية التي أهلتهم للتميز والمشاركة في مختلف الفعاليات والمسابقات المحلية والدولية وتحقيق إنجازات علمية وطنية، إضافة إلى أنهم كانوا يعملون على أبحاثهم بمراكز بحثية مميزة خلال فترة الدراسة الثانوية، إذ إنهم من طلبة الأولمبيادات العلمية التي تنظمها «موهبة».

ونظرا لتميزهم، استقطبتهم جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا (كاوست) ضمن الطلبة الذي تستهدفهم الجامعة وترعاهم من خلال برنامجها لتأهيل الطلبة للحصول على قبول في الجامعات المميزة ومن ثم منح بعثة دراسية لمن يتحصل على هذا القبول.

ويُصنف MIT معهد ماساسوستش للتقنية في المراكز الخمسة الأولى بين جامعات العالم، وعلى أنه أيضاً الأول عالميا بالنسبة كجامعة تكنولوجية، أما على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية فقد صنفه مجلس البحث القومي على أنه الأول من ناحية السمعة وعلى أنه الرابع بالنسبة لكثافة الجوائز الممنوحة إليه.

يشار إلى أن مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة)، سجلت حضوراً محلياً وإقليمياً وعالمياً في مجال اكتشاف الموهوبين ورعايتهم، وتعليمهم في مدارس الشراكات، أو من خلال البرامج الإثرائية طوال العام أو من خلال الصيف، والمسابقات والأولمبيادات المحلية والدولية التي استطاع طلاب وطالبات «موهبة» أن يحققوا خلالها مراكز متقدمة تجاوزت بعض الدول الصناعية الكبرى.