-A +A
«عكاظ» (الرياض) okaz_online@
أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اتصالاً هاتفيًّا برئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترمب، عبر فيه عن تلقيه ببالغ الحزن والأسى خبر إطلاق أحد الطلبة السعوديين النار في ولاية فلوريدا، نتج عنه وفاة وإصابة عدد من المواطنين الأمريكيين.

وقدم الملك سلمان تعازيه وخالص مواساته للرئيس ترمب ولأسر المتوفين وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل، كما أكد أن مرتكب هذه الجريمة الشنعاء لا يمثل الشعب السعودي الذي يكن للشعب الأمريكي الاحترام والتقدير.

وأكد خادم الحرمين الشريفين خلال الاتصال بالرئيس الأمريكي وقوف المملكة إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية، وصدور توجيهاته للأجهزة الأمنية السعودية للتعاون مع الأجهزة الأمريكية المعنية، للوصول لكافة المعلومات التي تساعد في كشف ملابسات هذا الحادثة المؤسفة.