عبدالمعين الأغا
عبدالمعين الأغا


-A +A
محمد داوود (جدة) Okaz_online@
حذر أستاذ واستشاري الغدد الصماء والسكري بكلية الطب في جامعة الملك عبدالعزيز البروفيسور عبدالمعين الأغا، مرضى السكري من الانسياق خلف مقطع متداول عبر منصات التواصل يظهر أحد الأشخاص يدعو المرضى إلى تناول كأس من محلول الصمغ العربي على الريق لعلاج السكر.

وقال لـ«عكاظ»: «الصمغ قد يساعد أحيانا في تنظيم معدل السكر في الدم ويقي من ارتفاعه لكنه لا ينهي المرض»، مبينا أن كل ما جاء في المقطع المتداول فيه تضليل ويربك آلية العلاج الذي يحدده الطبيب للمريض في رمضان، إذ يترتب على ذلك تدهور صحة من يعانون من السكري، فمعروف أن علاج المرض قائم على الأنسولين والأدوية والحمية وأي خروج عن المنظومة العلاجية التي يحددها الطبيب من خلال استخدام وصفات التجارب والأعشاب التي يتداولها (مدعو الطب) يؤدي إلى تدهور صحة المريض حتى لو شعر الفرد بانخفاض نسبة السكر في الدم وهو شعور مؤقت ولا يمثل أي علاج.

ونصح البروفيسور الأغا الجميع بعدم الاعتماد على بعض المعلومات المكتوبة أو المسموعة والتي يتم تداولها عبر منصات التواصل الاجتماعي، لأن كثيرا منها لا يستند على الطب المبني على البراهين والمراجع العلمية، بل في الأغلب معلومات مضللة.