? سيف السحباني (جدة)
يلحظ الزائر إلى متحف الرياض الوطني أو متحف الدمام الإقليمي وجود الكثير من المقتنيات الأثرية العائدة إلى جزيرة تاروت ومن قلعتها بالذات وربما يتساءل إن كان من غير أبناء المنطقة الشرقية أو أبناء المملكة بشكل عام إذا ما كانت جزيرة تاروت هي واحدة من الجزر اليونانية لغرابة المسمى وتشابهه مع اسم أشهر الجزر اليونانية «كريت» لكنه سيفاجأ بأن جزيرة تاروت هي جزيرة سعودية تقع في الخليج العربي شرق محافظة القطيف وتتبع لها إداريا.أما عن قلعتها الشهيرة فتقع في وسط الجزيرة وبالتحديد في الطرف الشمالي الغربي من حي الديرة، شيدها الأهالي بين عامي 1515 و1521م على أنقاض بناء يعود إلى خمسة آلاف عام وذلك لحمايتهم من هجمات البرتغاليين إبان غزواتهم على الرغم من ذهاب البعض إلى القول إن البرتغاليين هم من شيدها تجنبا لهجمات الأتراك.
القلعة شيدت من أربعة أبراج، يقوم كل واحد منها في ركن من أركانها، فناؤها مستطيل، تتوسطه بئر عميقة، يعتقد أنها لتخزين المؤونة في فترات الحصار.