حامد الاقبالي (الليث)
حكمت المحكمة الشرعية بالليث بجلد خادمة اندونيسية تبلغ من العمر 28 عاما 90 جلدة على فترتين متساويتين بينها مدة عشرة أيام تعزيرا وسجنها مدة ثمانية أشهر من تاريخ ايقافها لاتهامها بفاحشة الزنا بعد ان حملت سفاحا من وافد بنغالي. هرب بعد ارتكاب جريمته . كان كفيل الخادمة (أ. ع) قد ابلغ شرطة الليث ان خادمته انجبت « انثى» وهي غير متزوجة ويشك في انها حملت سفاحا. وبالتحقيق مع الخادمة (التي كانت تعمل مع مكفولها منذ عامين اعترفت بأن المتسبب في حملها سائق بنغالي الجنسية) -هرب منذ شهر قبل البلاغ- وتم ابلاغ الجوازات عن هروبه في حينه واعترفت الخادمة بأنها وضعت حملها في سطح المنزل بمساعدة خادمة اخرى في الساعة التاسعة النصف صباحا من يوم 23/7/1427هـ حيث احست بألم في بطنها وصعدت للسطح ومكثت حوالى ساعة ونصف حتى تم توليدها وزعمت انها لم تعلم عن حملها شيئا حيث لم تنقطع دورتها الشهرية طيلة فترة الحمل..

واضافت بينما كانت تقوم بتنظيف درج العمارة فوجئت بسائق كفيلها يقوم بسحبها ويضع يده على فمها ويفعل فعلته رغم انها كانت بكرا.. وخوفا على نفسها لم تبلغ كفيلها وتم تحويل الخادمة والمولودة الى مستشفى الليث للكشف عليهما وايداع الاخيرة في قسم الحضانة بالمستشفى.

ولا تزال شرطة محافظة الليث بالتعاون مع الجوازات تبحث عن السائق الهارب لمحاكمته في ما تم رفع وقائع القضية لامارة المنطقة.