محمد الصبحي (جدة)
كشفت شركة «السعودية للكهرباء» أن الطاقة الإجمالية لمحطة توليد جنوب جدة البخارية -واحدة من أحدث محطات التوليد في المنطقة، وواحدة من أضخم مشاريع الشركة السعودية للكهرباء- التي تعمل للمرة الأولى في المملكة بتقنية «فوق الحرجة Super Critical» لتشغيل غلايات المحطة، البالغ عددها 4 غلايات؛ تصل إلى 2892 ميغاوات، بتكلفة إجمالية بلغت 11.9 مليار ريال.

وأشارت الشركة إلى إنشاء مركز تدريب مستقل مجهز بأحدث التقنيات، وهو أول مركز تدريب من نوعه في المملكة، ولأول مرة يتم تدريب نساء في الهندسة.

وقالت الشركة: «بفضل هذه التقنيات الحديثة، فإن محطة توليد جدة البخارية تنجح سنوياً في توفير 2.0 مليون برميل، وهو جزء من توجه «السعودية للكهرباء» في سعيها لخفض الاعتماد على النفط، والحفاظ على البيئة، ضمن رؤية المملكة 2030».

ولفتت الشركة إلى أنه يتم تشغيل المحطة، التي دخلت الخدمة لأول مرة عام 2016، بأيدي كوادر وطنية مدربة من مهندسين وفنيين، إذ تبلغ نسبة توطين الوظائف فيها 87%.

وأكدت أن ذلك يعد جزءا من جهود الشركة في توطين الوظائف على مدار السنوات الماضية بعد أن وصلت نسبة التوطين إلى أكثر من 92%.

وبشأن المشاريع البيئية للمحطة، خصوصا أنها تقع على شاطئ البحر، أكدت «السعودية للكهرباء» أنها استثمرت ملايين الريالات ضمن البنية التحتية للمشروع؛ لإنشاء أنظمة بيئية عالمية تهدف إلى المحافظة على البيئة البحرية المحيطة بالمحطة، مثل نظام نزع غازات الكبريت، ونظام نزع أكاسيد النيتروجين، ونظام نزع الرماد الكربوني.

وكان مشروع محطة جنوب جدة البخارية قد اختير من بين أفضل 100 مشروع للبنية التحتية في العالم، من قبل منظمة CG/LA Infrastructure للبنية التحتية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتشتمل المحطة على 4 وحدات توليد بخارية بقدرة 723 ميغاوات لكل منها، وبكفاءة تتجاوز 43%.

يذكر أن محطة توليد جنوب جدة البخارية، شأنها شأن جميع مشاريع «السعودية للكهرباء»، تتبنى تدريب وتطوير الكوادر الوطنية الشابة من مهندسين وفنيين، محلياً وخارجياً، بهدف نقل المعرفة والتقنيات الحديثة، إذ تم استقطاب خبرات فنية كبيرة منهم لدعم فريق العمل.