«عكاظ» (جدة)
رفع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل شكره وتقديره لولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على تكفله بسداد الالتزامات المالية الخاصة بناديي ضمك وأبها لتصدرهما معاً لأول مرة دوري ولي العهد للدرجة الأولى للموسم الرياضي الحالي.

وقال الأمير عبدالعزيز بن تركي: «ما يوليه ولي العهد من اهتمام ورعاية كبيرين للقطاع الرياضي وشباب هذا الوطن، تجسيد واضح وجلي لحرص القيادة الرشيدة واهتمام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على توفير الجو الملائم لشباب وأبناء هذا الوطن لتمثيله خير تمثيل».

وعدَّ رئيس الهيئة، دعم ولي العهد امتدادا لما حظيت به الأندية السعودية وما وجدته وتجده من رعاية أسهمت في إنهاء ديونها وحل قضاياها الخارجية خلال الموسم الحالي، الأمر الذي ساهم في إنهاء أزمة ظلت تهددها لسنوات.

وهنأ الأمير عبدالعزيز أبناء منطقة عسير على هذه المكرمة الغالية، وقال: «أبارك لأبناء هذه المنطقة الغالية علينا جميعاً ومنسوبي ناديي ضمك وأبها تحديداً هذا الدعم غير المستغرب من ولي العهد، متمنياً لهما التوفيق والنجاح في الفترة المقبلة». كما كشف الفيصل أن القطاع الرياضي يستوعب نحو 40 ألف موظف على الأقل، بناء على أفضل الممارسات العالمية، في حين يوجد به حاليا 22 ألف موظف في القطاع بأكمله، وأن الهيئة تسعي إلى تنمية القوى العاملة في قطاع الرياضة، من خلال توفير الفرص في العديد من الوظائف المرتبطة بالقطاع بشكل مباشر أو غير مباشر للشباب والشابات، مثل التسويق والتكنولوجيا الرياضية والطب الرياضي والإعلام وخدمات تجارة التجزئة وغيرها.