راشد الثويني (حائل)
اعتبر أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات أحد مفاتيح التنمية المستدامة وعصبا اقتصاديا حيويا يعتمد نجاحه على مدى توفر بنية تحتية رقمية قوية.

واستعرض خلال استقباله في مكتبه بقصر أجا أمس نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم بن عبدالرحمن العوهلي، والوفد المرافق له، خطط ومشاريع الوزارة الجاري تنفيذها في المنطقة الهادفة لنشر خدمات النطاق العريض اللاسلكي بالمناطق النائية وخدمات النطاق العريض بتقنية الألياف الضوئية بالمناطق الحضرية التي تأتي جميعها ضمن مساعي الوزارة لتحقيق رؤية 2030 الهادفة إلى توفير بنية تحتية رقمية في كافة أرجاء المملكة للوصول إلى التحول الرقمي المنشود. وأكد المهندس العوهلي أن الوزارة ممثلة في شركائها من القطاع الخاص في منطقة حائل نجحت بإيصال خدمات النطاق العريض في المناطق النائية عن طريق الشبكات اللاسلكية لأكثر من 38 ألف منزل ليبلغ عدد السكان الذين تمت خدمتهم أكثر من 240 ألف مواطن، مشيراً إلى استمرار جهود الوزارة لنشر خدمات النطاق العريض في المناطق النائية عبر الشبكات اللاسلكية في 190 قرية وهجرة في جميع محافظات المنطقة، ونشر خدمات النطاق العريض في المناطق الحضرية عن طريق الألياف الضوئية للوصول إلى 50 ألف منزل بحلول 2020. لافتاً إلى استحداث مسارات تعليمية عليا بالشراكة مع جامعة حائل في مجال الذكاء الاصطناعي، وقد تم تنفيذ العديد من الدورات التدريبية المتخصصة لطلاب والطالبات، كما تم تنفيذ العديد من الفعاليات الرقمية لرفع الوعي الرقمي من خلال مبادرة العطاء الرقمي، كما يجري العمل حاليا على إنشاء مركز الابتكار الرقمي في جامعة حائل وربطه بمنظومة الابتكار الرقمي التي ترعاها الوزارة، وسيتم من خلاله تمكين رياديي المنطقة لتطوير حلول أعمال تخدم القطاعات التنموية المستهدفة في المنطقة مثل السياحة والآثار والخدمات اللوجستية.

من جهة ثانية، دشن أمير منطقة حائل جمعية حائل للتنمية البشرية، بحضور نائبه الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز، وذلك بمقر مركز المؤتمرات بالمدينة الجامعية.

وأكد رئيس مجلس إدارة الجمعية عيسى بن عبدالله الحليان أن الجمعية ستقدم تقريرا دوريا عن واقع التنمية البشرية في المنطقة، وتنظم برامج تدريبية بالتعاون مع جهات دولية، إضافة لعدد من الملتقيات تحت إطار التنمية البشرية.

وتضمنت الاحتفالية توقيع 4 اتفاقيات تعاون بين الجمعية وكل من جامعة حائل لتقديم برامج تدريب نوعية، وشركة المستقبل لتقديم دراسة واقع التنمية البشرية في حائل، وشركة الطموح لتدريب قيادات العمل الأهلي والحكومي بعد التنسيق مع الجهات ذات العلاقة.