«عكاظ» (جدة)
أعلنت الكاتبة والصحفية السعودية سمر المقرن صباح أمس (الثلاثاء)، تعرض حسابها في تطبيق التراسل «واتساب» للاختراق، موضحة أن المخترق استخدم حسابها لطلب أموال من جهات الاتصال المضافة لديها، وعمد إلى اختراق عدد من الحسابات عن طريقها، لتطلق تنبيها حول ذلك عبر حسابها في «تويتر»، كاشفة أنها اتخذت الإجراءات الأمنية اللازمة عبر تقديم بلاغ من خلال تطبيق «كلنا أمن».

وقبل دقائق من منتصف ليل اليوم نفسه، أعلنت المقرن أنها استعادت حسابها على «واتساب» بمساعدة من أحد المغردين، كان قد قدم لها الدعم في استعادة «تويتر» و«الإيميل» قبل 3 سنوات، مقدمة الشكر لمغرد آخر لاهتمامه وتواصله مع شركة «واتساب»، مقدمة اعتذارها عن كل ما حصل من إزعاج أو ضرر.

يذكر أن النيابة العامة أوضحت أكثر من مرة عبر قنواتها المختلفة أن المادة الثالثة من نظام الجرائم المعلوماتية تنص على أن انتهاك الحياة الخاصة بالآخرين والمساس بها، وإلحاق الضرر بهم عبر الهواتف النقالة، أو ما في حكمها ووسائل تقنيات المعلومات المختلفة، جريمة معلوماتية يعاقب مرتكبها بالسجن مدة تصل إلى سنة وبغرامة تصل إلى 500 ألف ريال.