«عكاظ» (الدمام)

حضر 32 سفيرا للجودة اللقاء الذي نظمته جمعية البر بالمنطقة الشرقية مساء أمس (الأربعاء)، وذلك بمقر الجمعية الرئيس بالدمام. وأوضح الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان أن لقاء سفراء الجودة من منسوبي الجمعية بكافة فروعها بالمنطقة الشرقية، يأتي في إطار تعزيز ممارسات الجودة في المبادرات والبرامج التنموية وبرامج ومشاريع الجمعية، التي تقدمها الجمعية للمستفيدين سعيا من الجمعية لتقديم خدمة تتصف بالجودة لمستفيديها، مبينا أن الجمعية لديها العديد من البرامج والفعاليات الخاصة بالجودة كبرنامج بنك الإبداع الذي يهدف لتلقي الأفكار الإبداعية، لتقوم الجمعية بتنفيذ المناسب منها وجائزة الموظف المثالي، وبرنامج جسور المعرفة، حيث يطلق هذه البرامج مكتب الاستراتيجية والتميز المؤسسي وهو المسؤول عن ممارسات الجودة والتميز بالجمعية وفروعها.

من جهته، بين مدير مكتب الاستراتيجية والتميز المؤسسي وليد الدوسري أن 11 فرعا من فروع الجمعية بالمنطقة الشرقية حضروا لقاء سفراء الجودة للاطلاع على برامج التميز المؤسسي، وبدء التنسيق معهم لتنفيذ الخطة الاستراتيجية للجمعية ومتابعتها، والاستعداد لجوائز التميز المؤسسي، مشيرا إلى أن الجمعية ستطلق مطلع الأسبوع القادم ورشة عمل لسفراء الجودة وقيادات الجمعية، لمناقشة أبرز ممارسات الجودة وفقا للمواصفات الدولية. وأشار الدوسري إلى أن الجمعية تسعى لتعميم برامج التميز المؤسسي وممارسات الجودة على كافة الفروع التابعة لها بالمنطقة الشرقية.

الجدير بالذكر أن أمير المنطقة الشرقية ورئيس مجلس إدارة جمعية البر بالمنطقة الأمير سعود بن نايف، قد سلم مسبقا درع تكريم الجمعية السعودية للجودة لجمعية البر بالمنطقة الشرقي،ة لحصول بر الشرقية على شهادة اعتماد الجودة الأيزو (ISO 9001:2015).