عكاظ (النشر الإلكتروني)
أدانت السعودية بشدة استهداف فريق الأمم المتحدة من قبل مليشيا الحوثي الإيرانية.

وأكد سفير المملكة في واشنطن الأمير خالد بن سلمان، عبر حسابه في تويتر، اليوم (الجمعة)، أن المليشيا الحوثية التي خرقت اتفاق ستوكهولم، تواصل انتهاك القانون الدولي، وتصعيد عدوانهم ضد الشعب اليمني.

وكان قد تعرض الجنرال باتريك كاميرت، رئيس لجنة المراقبين الأممية، في محافظة الحديدة، لإطلاق نار من قبل مليشيات الحوثي في شارع الخمسين شرق مدينة الحديدة، وذلك أثناء عودته إلى وسط المدينة بعد الانتهاء من الاجتماع مع وفد الحكومة الشرعية في مجمع «إخوان ثابت» الصناعي الذي تسيطر عليه قوات الشرعية.

وأكد المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي، أن «إطلاق المليشيات الحوثية النار على موكب كاميرت يعد تطورا خطيرا».

ومن جانبها، أكدت الأمم المتحدة سلامة فريقها في الحديدة بعد إطلاق مليشيات الحوثي النار على موكبه.

وقال مكتب المتحدث باسم الأمم المتحدة على «تويتر»: «كاميرت وفريقه في أمان بالحديدة بعد أنباء عن واقعة إطلاق نار».