-A +A
هبة الزاهر (الدمام)، قايد آل جعرة (نجران)، عبدالخالق الغامدي، ابراهيم الحذيفي (الباحة)
طغت صعوبة توفير العمالة النسائية على السطح امس في اليوم الاول للتطبيق الفعلي لقرار تأنيث محلات بيع المستلزمات النسائية.ولقي تطبيق القرار الصادر من وزارة العمل ترحيبا بالغا من مختلف شرائح المجتمع خاصة النساء، اللاتي علت وجوههن ابتسامة وهن ينتقين البضائع وبرفقتهن بائعات بدلا من باعة.وفي المنطقة الشرقية تحمست لتطبيق القرار مؤسسة معروفة لديها عدة محلات لبيع العباءات النسائية بدأت بتطبيق السعودة بفرعها الرئيسي بالدمام ـ وقالت مسؤولة المحل لـ«عكاظ» انه يتم حاليا تدريب «10» فتيات في دورات تدريبية لمدة تتراوح ما بين «4» و«5» اسابيع.. مشيرة الى ان الشق النظري للتدريب يشمل محاضرات تتناول مهارات البيع واسلوب التعامل مع الزبائن.. فيما يركز الشق العملي على تعزيز نقاط القوة ومعالجة عناصر الضعف لدى المتدربة.وابانت ان كل محل يستوعب «3» عاملات في مجالات الادارة والبيع والخياطة.ومن جانبه اوضح مستشار الموارد البشرية بالمؤسسة ممتاز ديب ان الدعوة موجهة لكل فتاة سعودية تملك مهارات الخياطة او البيع للالتحاق بفريق العمل.. مبينا انه سيتم خلال عام تحويل عدد كبير من فروع المؤسسة لفروع نسائية.لجنة حصروفي الباحة شكل مكتب العمل بالمنطقة لجنة لحصر المحلات المتخصصة في بيع المستلزمات النسائية، وقال مدير المكتب عبدالعزيز محمد مغرم انه سيتم فتح باب قبول الراغبات في العمل وفرزها لتوجيههن الى تلك المؤسسات او الشركات.وفي المخواة بدأ حصر المحلات، تمهيدا لتدريب الفتيات قبل دخول سوق العمل اعتبارا من 22 جمادى الاولى.وفي نجران اوضح مدير مكتب العمل سعود محمد البريك انه سيتم الاعلان عن الوظائف للتقديم عليها، على ان يتم التعيين وفق شروط وعقد ملزم للجهة التي ستعمل لديها البائعات.