رئيس مجلس الشركة يستمع لشرح من الرئيس التنفيذي محمد الشيخ.
رئيس مجلس الشركة يستمع لشرح من الرئيس التنفيذي محمد الشيخ.


-A +A
عبدالعزيز غزاوي (جدة) abdulaziz@
سخرت الشركة السعودية للخدمات الأرضية -الشركة الرائدة في تقديم جميع خدمات المناولة الأرضية في جميع مطارات السعودية البالغ عددها 27 مطارا- طاقاتها التشغيلية لاستقبال ضيوف حجاج البيت الحرام لأداء مناسك حج هذا العام، إضافة إلى أكثر من 7 آلاف عامل في مطار الملك عبدالعزيز بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، حيث تتوافد وفود البيت الحرام للمملكة لأداء مناسك الحج. ووفرت الشركة قدراتها وإمكاناتها لراحتهم وتسهيل كافة إجراءات وصولهم، وتأكيداً على سير خطة العمل وانسيابية تنفيذها عبر عملياتها التشغيلية في فترة موسم الحج فقد وفرت الأعداد اللازمة من كوادرها البشرية جميع الصالات والساحات في جدة والمدينة، لتقديم خدمات المناولة الأرضية وفق المعايير العالمية، حيث تم استقبال رحلات الحج في مطاري الملك عبدالعزيز الدولي بجدة والأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، اعتبارا من غرة ذي القعدة الجاري.

وتفقدت اللجنة التنفيذية للشركة السعودية للخدمات الأرضية، خلال اجتماعها في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، برئاسة رئيس مجلس الإدارة المهندس خالد البوعينين، وحضور أعضاء اللجنة، والرئيس التنفيذي للشركة المكلّف محمد الشيخ، خدمات المناولة الأرضية المقدمة لشركات الطيران، وكذلك الخطط الموضوعة واستعدادات إدارات الشركة التشغيلية من توافر الكوادر البشرية والمعدات الأرضية اللازمة لاستقبال حجاج البيت الحرام مع بداية موسم الحج لعام 1440هـ.

وقام رئيس مجلس الإدارة بجولة على صالات وساحات المطار ولمتابعة سير العمليات التشغيلية والاستعدادات لموسم الحج للعام الحالي لتسهيل إجراءات وصول ومغادرة حجاج البيت الحرام والمسافرين والبحث الدائم على تقديم أفضل الخدمات وفقاً للمعايير المعتمدة.

من جهة أخرى، أكدت المديرية العامة للجوازات، أن عدد الحجاج القادمين لأداء مناسك الحج من الخارج عبر المنافذ الجوية والبرية والبحرية، منذ بدء القدوم حتى نهاية أمس الأول (الخميس)، بلغ 467854 حاجا.

وبينت المديرية في إحصائية أصدرتها أخيرا، أن عدد الحجاج القادمين عن طريق الجو بلغ 458651 حاجا، فيما قدم عن طريق البر 5215 حاجا، وعبر البحر 3988 حاجاً.