محمد الصبحي (جدة)
كشفت شركة الكهرباء أنه تماشيا مع مرور 3 سنوات من إطلاق رؤية 2030، رفعت الشركة نسبة توطين الوظائف إلى 92%، مع توفيرها 45 مليون برميل مكافئ من الوقود الخام، و63 مليون برميل من وقود الديزل، مع منح المصانع المحلية نسبة تصل إلى 10% كميزة تنافسية في إطار دعم المحتوى المحلي، وكشفت الشركة عن ابتعاثها عشرات المهندسين والفنيين لنقل الخبرات العالمية في مجال الكهرباء إلى المملكة، إضافة إلى قيامها بـ 73 ألف كم دائري من الألياف البصرية تدعم مبادرة نشر النطاق العريض على مستوى المملكة، مع حصولها على الرخصة الأولى والوحيدة محليا لـ«ضوئيات» للبيع بالجملة في البنية التحتية للألياف الضوئية.

وبينت شركة الكهرباء نجاحها في خفض الاعتماد على الوقود، بتحقيقها نتائج مبهرة، إضافة إلى تعزيز دورها في دعم رؤية المملكة لتطوير مجال تقنية المعلومات من خلال مبادرة نشر النطاق العريض.

وأوضحت أن المصانع المسجلة لدى الشركة بنهاية العام الماضي بلغت 575 مصنعا وطنيا، مقارنة بـ 498 مصنعا في 2016، بزيادة 77 مصنعا، كما طرحت الشركة أكثر من 100 فرصة استثمارية، وبلغ إجمالي قيمة العقود الموقعة للسنوات الخمس الماضية 132 مليار ريال، فيما بلغت نسبة التعاقد مع الشركات المحلية 80%، وإجمالي مشتريات المواد وقطع الغيار 32 مليارا، بينما بلغت نسبة الشراء من المصانع السعودية 67%.