-A +A
أحمد الداموك (جدة) sports_okaz@
علمت «عكاظ» من مصادرها الخاصة أن إيقاف النشاط الرياضي مؤخراً بداعي الحد من انتشار فايروس «كورونا» ساهم بشكل كبير في إنقاذ إدارة النادي الأهلي من أزمة حقيقية كانت على وشك الحدوث، إثر تقديم وكلاء أعمال الثنائي دجانيني ولوكاس ليما خطابات رسمية لإدارة النادي، تضمنت إشعاراً بفسخ عقديهما من طرف واحد في حال لم يتم تسليمهما مرتباتهما المتأخرة لأكثر من 3 أشهر، قبل أن يتم وضع مهلة جديدة نظراً للأوضاع الراهنة. وتسعى الإدارة الأهلاوية إلى استغلال فترة التوقف في إيجاد الطرق المناسبة لحل المشكلات المالية التي يعاني منها النادي، وتوفير البيئة المناسبة للجهاز الفني الجديد بقيادة المدرب فلادان للقيام بعمله على أكمل وجه مع عودة التدريبات في الفترة المقبلة.