ماجد النفيعي (الطائف)
كشفت مصادر لـ«عكاظ» أن الشؤون الصحية في محافظة الطائف أحالت المستشفى الخاص الذي أجرى عمليات تكميم، ونتجت عنها حالتا وفاة، فيما نجت أخرى من الموت، إلى لجنة المخالفات الصحية، تمهيداً لإصدار العقوبة النظامية بحق المستشفى، كما اعتبرت أن الطبيب خالف التعليمات بإجراء عمليات التكميم في مستشفى غير مرخص لهذه العمليات.

وبينت المصادر، أن الطبيب يملك تصريحاً في جراحة السمنة، إلا أنه لا يحق له إجراء عمليات التكميم في داخل المستشفى الخاص المعني، مؤكدة أن عمليات التكميم تحتاج إلى تجهيزات متخصصة في غرفة العمليات، وذلك يوجد بشكل نظامي في مستشفى الهدا للقوات المسلحة ومستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي. وأشارت المصادر إلى أن اللجنة الشرعية الطبية هي الجهة المخوَّلة نظاماً معاقبة الطبيب عند البت في القضايا المرفوعة حياله من ذوي الضحايا.

وكانت «عكاظ» تابعت القضية في أعداد سابقة، إذ فجرت وفاة سيدة متأثرة بعملية تكميم «غير نظامية» أجريت لها في مستشفى خاص في الطائف، قضية أخرى توفيت فيها سيدة خضعت لجراحة تكميم مشابهة من الطبيب نفسه وذات المستشفى، قبل عامين و3 شهور، ولم تحسم دعواها أمام اللجنة الطبية الشرعية حتى الآن.