رويترز (سنغافورة)
اعتمدت أرامكو السعودية تغيير خام القياس في المعادلة السعرية للنفط المورد إلى آسيا، كاشفة أن المعيار الجديد لتسعير النفط لآسيا سيكون باستخدام خام عمان ببورصة دبي للطاقة بدلا من خام عمان على منصة بلاتس بدءا من أول أكتوبر.

وفي وقت سابق اليوم، قالت مصادر تجارية إن الصيغة الجديدة ستستند إلى متوسط الأسعار الشهرية للعقود الآجلة للخام العماني في بورصة دبي للطاقة ومتوسط السعر النقدي لخام دبي على منصة وكالة ستاندرد آند بورز غلوبال بلاتس لتسعير النفط بدلا من متوسط أسعار خامي عمان ودبي حسب تقييم بلاتس.

وكانت بورصة دبي للطاقة أطلقت العقود الآجلة لخام عمان في عام 2007، وهي العقود الآجلة الأعلى سيولة بين عقود نفط الشرق الأوسط القابلة للتسليم عينا. وفي المقابل، نادرا ما تكون هناك عروض لشحنات الخام العماني خلال تسوية الأسعار في إغلاق السوق على منصة بلاتس.

وقال تاجر يتعامل مع مصفاة في آسيا الشمالية «لن يكون هناك اختلاف كبير في ما يتعلق بالأسعار لأن الفروق في القيمة بين الخام العماني على منصة بلاتس وفي بورصة دبي للطاقة ضئيلة للغاية».

ووفقا لما قاله تاجر في سنغافورة، قد يكون من شأن قرار أرامكو تحسين السيولة في عقود الخام العماني الآجلة التي يجري تداولها في ى بورصة دبي للطاقة، وأيضا في أدوات المشتقات التي لا تستند إلى عقود الخام العماني لأغراض التحوط أو تحويل السعر.

أضاف «هذا تغيير جيد نظرا لأنه لا يمكن التحوط لعقود الخام العماني على منصة بلاتس».