أحمد الأنصاري (ينبع) @alansari_ahmed
أكملت إدارات منطقه المدينة المنورة كافة استعداداتها لاستقبال زوار ومرتادي الشواطئ من المتنزهين خلال موسم إجازه منتصف الفصل الدراسي الحالي 1439، بتوجيهات من قائد حرس الحدود بمنطقة المدينة المنورة اللواء البحري بشير بن مفلح البلوي.

ووضعت قيادة حرس الحدود بمنطقة المدينة المنورة جميع إمكاناتها وآلياتها لخدمة مرتادي الشواطئ والمتنزهين والسياح القادمين بغرض التنزه والاستجمام، وكذلك مرتادي البحر لكافة الهوايات البحريه المختلفة من الصيد والغوص والسباحة، من خلال توجيه المراكز المنتشره بتكثيف التواجد الميداني لفرق البحث والإنقاذ والدوريات البحرية، وتكثيف جهود العمل في المواقع والمناطق المخصصة للتنزه ومزاولة مختلف الهوايات البحرية، لضمان سلامة المتنزهين ومرتادي البحر.

وبمبادرة المديرية العامة لحرس الحدود، تم أخيراً بناء وتجهيز منطقة مخصصة للسباحة لذوي الاحتياجات الخاصة، مجهزة بكامل المستلزمات، وقد جرى افتتاحه وتدشينه أخيراً برعاية أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز.

ووجّه قائد المنطقه العاملين خلال تفقده لمواقع التنزه، بالتنبيه على مرتادي البحر من المتنزهين بالابتعاد عن الأماكن الخطرة غير المخصصة للسباحة، وعدم استخدام الوسائل الخطره للسباحة، ومرافقة الأطفال أثناء تواجدهم على الشاطئ.