الطفل إيميت
الطفل إيميت


-A +A
«عكاظ» (ساوث كارولاينا) okaz_online@
شغلت قصة أصغر مصاب بكورونا، الطفل إيميت (7 أشهر)، الشارع الأمريكي، فيما شاركت أمه كورتني دوستر التي تعيش في ساوث كارولاينا الأمريكية مع زوجها وأطفالها الثلاثة حكايته على مواقع التواصل للتوعية حول إمكانية إصابة الأطفال وليس البالغين فقط. وقالت كورتني: «الأمر مخيف، لذا خذوا الأمر على محمل الجد، راقبوا أطفالكم ولا تستهينوا بالأعراض». يذكر أن إيميت ارتفعت حرارته، دون أي عرض آخر، وحين نقل للمستشفى، أظهر الفحص إصابته، فتم حجزه، والتزمت عائلته بالحجر المنزلي.