آثار الصدمة على وجه متداول ببورصة الكويت أمس.
آثار الصدمة على وجه متداول ببورصة الكويت أمس.


-A +A
«عكاظ» (دبي - لندن) okaz_online@

أسهم الخليج تنزف.. و«الرئيسية» تفقد 7.75 %

شهدت أسواق الأسهم الخليجية في تعاملات اليوم (الإثنين) هبوطا حادا، وسط تراجع أسعار النفط وانتشار فايروس كورونا.

وتراجع مؤشر السوق الرئيسية السعودية، بعد مرور نحو 5 دقائق من التداولات بنسبة بلغت 7.75% إلى 6315 نقطة.

وجاء سهم شركة أرامكو ضمن قائمة أكبر التراجعات، إذ فقد السهم 5.5% من قيمته ليصل إلى 28.3 ريالا. وتراجعت بنفس النسبة أيضا أسهم مبكو، وأسمنت السعودية وأسترا الصناعية والتموين.

وبعد مرور نحو نصف ساعة من التداولات، هبط مؤشر السوق الأول الكويتي بنسبة 10.29% إلى 5158.69 نقطة.

وأعلنت بورصة الكويت، أنه تم وقف التداول في السوق الأول لنهاية جلسة التداول مع إلغاء مزاد الإغلاق، بعد هبوط مؤشر السوق بنسبة هي الأكبر بين الأسواق الخليجية.

واستهلت الأسهم الإماراتية تعاملات الأسواق الخليجية على هبوط حاد، وتراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 7.71% إلى 4054.92 نقطة بعد مرور 40 دقيقة من التداولات، فيما تراجع سوق دبي للأوراق المالية بنسبة بلغت 9% إلى 2062.07 نقطة.

تراجع حاد لأسعار برنت.. البرميل عند 35 دولارا

تراجعت أسعار النفط بشكل حاد في مطلع تعاملات اليوم (الإثنين)، ووصلت إلى مستويات متدنية، بعد فشل «أوبك بلس» في التوصل إلى اتفاق تعميق خفض إنتاج النفط وانسحاب روسيا من التحالف. وتداول خام برنت عند مستويات 32.5 دولار، بعد تكبده خسائر بنسبة 28.5%، قبل أن يعود ويقلص الخسائر إلى 21.8%، عند مستويات 35.5 دولار. وانخفض الخام الأمريكي الخفيف بنسبة تجاوزت 30% إلى مستوى 28.77 دولار.

وكانت أسعار العقود الآجلة للنفط أكثر من 20%، لأدنى مستوى لها منذ 2016 (الأحد) الماضي، عقب إخفاق محادثات أوبك مع روسيا في التوصل لاتفاق بشأن خفض الإنتاج.وعكست وجهات نظر مسؤولين في شركات نفطية روسية كبرى، ومجموعة من الخبراء الروس، حالة من الدهشة والصدمة، هيمنت على الأجواء.

وكانت روسيا رفضت الجمعة الماضية اقتراح «أوبك» إجراء تخفيضات كبيرة في الإنتاج من أجل استقرار الأسعار.

أسهم نفط أوروبا تهوي

شهدت أسهم شركات النفط المدرجة في الأسواق الأوروبية تراجعات حادة في بداية تداولات اليوم (الإثنين)، وسط الهبوط العنيف الذي شهدته أسعار النفط عقب انهيار اتفاق «أوبك+». وتراجعت أسهم شركة تولو أويل البريطانية بنسبة 57%، مسجلة أدنى مستوى منذ 2004. وانخفضت أسهم شركة شل بنسبة 19%، فيما تراجعت أسهم شركة بي بي بنسبة 27%. وافتتحت أسهم شركة توتال على انخفاض 12.6%، والنسب تصل إلى 57%. يأتي هذا في الوقت الذي قلصت فيه شركة أرامكو خسائرها في سوق الأسهم السعودية «تداول»، لتتراجع 9.67% إلى 27.10 دولار للبرميل، بعد أن وصلت التراجعات إلى 10% في بداية التداولات.