-A +A
رويترز، أ.ف.ب (لندن)
قالت الشرطة البريطانية اليوم (الخميس) إنها تأكدت من خلو جسم عثر عليه بمنطقة وايتهول في لندن من أي مواد خطرة وذلك بعد أن أغلقت الشوارع المحيطة بمقر إقامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي لفحصه.

وأضافت شرطة لندن على تويتر «يسعدنا أن نبلغكم أن الجسم المعني خضع لفحص كامل وتبين عدم خطورته وسيعاد فتح الطرق قريبا»، وكانت الشرطة قد أغلقت الطرق المحيطة بمكتب رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي في داوننج ستريت بينما تفحص الشرطة جسما مريبا.

وكتبت على حسابها في توتير أن «هناك إغلاق مؤقت حول وايتهول بينما يتم تقييم جسم مشبوه، وضباط متخصصون موجودون الآن بالموقع».

من جهة أخرى، قررت الحكومة البريطانية تأجيل التصويت الحاسم على خطة بريكست الذي كان مقررا في الأسبوع الذي يبدأ في 3 يونيو، عقب احتجاجات من مؤيدي بريكست المتشددين بسبب تنازلات قدمتها رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

وتتعرض ماي لضغوط شديدة للاستقالة بعد عرضها اقتراحا بإجراء تصويت في البرلمان على استفتاء ثان على بريكست لمحاولة إقناع النواب بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل للخروج من الاتحاد.