عكاظ ( الرياض )

‏تنظم الجمعية السعودية لأمراض السمع والتخاطب بجامعة الملك سعود يوم الخميس القادم، مؤتمرها الدولي الثاني لأمراض السمع والتخاطب بفندق الفيصلية في مدينة الرياض.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية طلال الزرقي،

أن هذا المؤتمر هو الثاني من نوعه على مستوى المملكة، مبيناً أن المؤتمر سيناقش عبر أكثر من 50 محاضرة علمية و 30 ورشة عمل على مدار 3 أيام احدث الدراسات العلمية والتطبيقية القائمة في أساليب تقييم وعلاج اضطرابات التخاطب والبلع والسمع والاتزان.

‏ من جهتها قالت رئيس المؤتمر و عضو مجلس إدارة الجمعية الدكتورة شذى صالح إن اللجنة العلمية و التظيمية للمؤتمر حرصت منذ أكثر من عشرة أشهر على استقطاب عدد من القامات العلمية المتميزة محلياً ودولياً لمناقشة المستجدات في مجال التخصص وتقديم الخبرات لدعم رؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠ في رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة.

وأفاد عضو مجلس الإدارة عضو اللجنة التنظيمية ابراهيم أنه انه سيتم طرح عدد من المحاضرات وورش العمل باللغة العربية (أو مترجمة) موجة للأهالي، إضافة إلى معلمي التربية الخاصه، لتعزيز عملية تواصلهم وبفعالية مع جميع الذين يعانون من إضطرابات تواصلية.

وأشار إلى أنه سيسبق المؤتمر عدد من ورش العمل المتخصصة لزيادة وتنويع المحتوى العلمي. و لفت إلى أن جهود الدكتورة نهلة دشاش رئيس اللجنة العلمية ساهمت بفعالة في حصول المؤتمر على إعتماد من الجمعية الأمريكية للتخاطب والسمع.

من جانبها، أشارت عضو مجلس الإدارة وعضو اللجنة التنظيمية نورة السديري إلى أن المؤتمر يصاحبه اقامة معرض يحتوي على عدد من الشركات والجهات ذات العلاقة في المجال التي تهتم في تقديم احدث الاجهزة و المستلزمات التي توصل إليها العالم في مجال السمعيات والتخاطب.

الجدير بالذكر أن الممارسين المسجلين سيحصلون على ساعات للتعليم الطبي المستمر من هيئة التخصصات الصحية والجمعية الأمريكية للتخاطب والسمع.