أحمد الحسني (مكة المكرمة)
اكد صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله تمر بعهد التميز ولا تقبل إلا التميز والجودة والاتقان وأن استراتيجية المنطقة، توجهت الى جعل العاصمة المقدسة ذكية، مشيرا إلى أن كل المشاريع التي يخطط لها في هذا البلد العظيم هي مشاريع متوجهة الى الغاية المطلوبة لجعلها مدينة ذكية.
واضاف سموه ان ما يشاهده من تدشين جديد لخطوات جديدة بهذا التوجه هو بداية الطريق ومن المتوقع بعد سنوات قصيرة عندما تتم توسعة المسجد الحرام ومشروع خادم الحرمين الشريفين لإعمار مكة المكرمة، وكذلك مشروع النقل العام، وما يصاحبها من مشاريع خصوصا المستقبلية لتطوير المشاعر المقدسة، سوف تتحول مكة المكرمة من مدينة ذكية الى مدينة أذكى من الذكية في الوقت القريب لان هذه المدينة المقدسة تحظى باهتمام المملكة العربية السعودية.
وبين سموه أننا نطلق الآن موضوع الضيافة الإسلامية على الأسلوب الذي يجب أن يتحلى به كل إنسان في هذه المدينة في استقبال الحجاج والمعتمرين حيث إنه من المعتقد أن أعداد المعتمرين سوف تتزايد في هذا العام والأعوام المقبلة، وسبق لي القول إن جميع سكان مكة المكرمة وجدة يجب أن يكونوا مدربين ومؤهلين ليصبحوا مطوفين لدرجة الامتياز وذلك لاستقبال ضيوف الرحمن وتوديعهم بكل كرامة.
واشاد امير منطقة مكة المكرمة بتوجه وزارة الحج في الخدمات المقدمة للحجاج والسعي لتطويرها وتطوير شركات ومؤسسات الحج، حيث وصلت للغاية المطلوبة في حال استمرارهم على هذا النهج، موضحا أن الوزارة بدأت بالفعل في الدخول لمضمار استخدام التقنية الحديثة وهذا ما يجعلنا نسير في الطريق الصحيح.
تصريحات الأمير خالد الفيصل جاءت بعد رعايته لملتقى التميز في التعاملات الحكومية الالكترونية 2013، الذي انطلق امس الاحد حيث دشن سموه تطبيق المرشد الجغرافي لمكة المكرمة ونظام البطاقات الصحية الالكترونية الذكية للعاملين بالمنشآت التي لها علاقة بتداول المواد الادارية.
من جهته قال أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار إن الامانة وضعت خطة استراتيجية للتحول الى الخدمات الالكترونية الشاملة باستخدام أفضل وسائل الاتصالات وتقنية المعلومات وفق خطط مدروسة أوصلتها ولله الحمد الى مراحل متقدمة في تطبيق التعاملات الحكومية الالكترونية، مما كان له الاثر البالغ في التميز والارتقاء بجودة الخدمات الالكترونية وتوفير الجهد للمواطن.