السياسة

أمريكا تحذر إيران برد «حاسم» على أي هجوم يشنه وكلاء طهران بالعراق

«عكاظ» (وكالات)

حذرت الولايات المتحدة الأمريكية إيران من أنها «سترد بشكل سريع وحاسم» في حال شن وكلاء طهران في العراق أي هجمات تؤدي إلى إصابة أميركيين أو إلحاق أضرار بمنشآت أميركية.

واتهم البيان الذي أصدر عن المكتب الإعلامي للبيت الأبيض إيران بأنها لم تمنع الهجمات التي وقعت في الأيام الأخيرة على القنصلية الأميركية في البصرة ومجمع السفارة الأميركية في بغداد.

وجاء في البيان: «في الأيام القليلة الماضية، شهدنا هجمات مُهددة للحياة في العراق، بما فيها هجمات استهدفت القنصلية الأميركية في البصرة، ومبنى السفارة الأميركية، في بغداد. لم تعمل إيران على وقف تلك الهجمات من قبل وكلائها في العراق الذين دعمتهم بالأسلحة، والتمويل والتدريب».

وتابع: «الولايات المتحدة ستحمّل النظام في طهران مسؤولية أي هجوم يؤدي لإصابة أي من أفرادنا، أو يُلحق الضرر بمرافق حكومة الولايات المتحدة. أميركا سترد بسرعة وحزم للدفاع عن أرواح الأميركيين».

يذكر أن السبت الماضي سقطت 3 قذائف هاون قرب القنصلية الأميركية بمدينة البصرة، جنوبي العراق، دون أن تسفر عن خسائر.

كما قال الجيش العراقي إن ثلاث قذائف مورتر سقطت يوم الجمعة داخل المنطقة الخضراء الحصينة ببغداد حيث توجد السفارة الأميركية ولكنها لم تسبب أي إصابات أو أضرار.

وكان هذا أول هجوم من نوعه يقع منذ عدة سنوات في المنطقة الخضراء التي تضم مباني البرلمان والحكومة وسفارات أجنبية كثيرة.