«عكاظ» (الكويت)
في بادرة تكريمية لأحد أهم رموز الأدب والدبلوماسيين العرب، أطلقت وزارة تعليم الكويت اسم الشاعر السعودي الراحل الدكتور غازي القصيبي على إحدى المدارس التابعة لها. ووفق صحيفة «المجلس» الكويتية، تمت تسمية مدرسة في منطقة الفروانية التعليمية باسم الراحل، الذي طالما كتب الشعر عن الكويت، لاسيما إبان الاحتلال العراقي لها، ويقول مطلع أشهر قصائده في الكويت: «أقسمت يا كويت.. ‏برب هذا البيت// ‏سترجعين من خنادق الظلام.. ‏لؤلؤة رائعة.. ‏كروعة السلام».

يذكر أن القصيبي ولد في الأحساء عام 1940 وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة، ثم الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة جنوب كاليفورنيا، والدكتوراه في التخصص ذاته من جامعة لندن. فيما برع في فروع عدة من الأدب، وصدر له في فن الرواية والقصة: شقة الحرية، حياة في الإدارة، دنسكو، أبو شلاخ البرمائي، العصفورية، سبعة، سعادة السفير، الجنية، العودة سائحا إلى كاليفورنيا، حكاية حب، رجل جاء وذهب، وبيت، وأخيرا أقصوصة الزهايمر التي نشرت بعد وفاته في 15 أغسطس 2010.