5 عمال في مستودعات أمازون الأوروبية أصيبوا بالفايروس.
5 عمال في مستودعات أمازون الأوروبية أصيبوا بالفايروس.


-A +A
«عكاظ» (جدة) okaz_online@
أعلنت أمازون أنها توقفت عن تلقي الطلبات على بعض المنتجات غير الضرورية على مواقعها في إيطاليا وفرنسا، كجزء من جهودها لاحتواء انتشار فايروس كورونا.

وقال متحدث باسم أمازون في إيطاليا في بيان: «نظرًا لأن العملاء يستخدمون التجارة الإلكترونية لدعم جهودهم في التباعد الاجتماعي، فقد قمنا أيضًا بتطبيق إرشادات التباعد الاجتماعي داخل مراكزنا للحفاظ على سلامة موظفينا وصحتهم». وأضاف المتحدث أنه لا يزال بإمكان العملاء طلب العديد من هذه المنتجات من البائعين الخارجيين القادرين على الشحن مباشرةً إلى العملاء. وقال إن المنتجات الأساسية ستشمل المواد الغذائية ومستلزمات النظافة.

وتقول الشركة إن هذا الإجراء سيسمح للموظفين بالتركيز على استلام وشحن المنتجات التي يحتاجها العملاء في الوقت الحالي.

كما وضعت الشركة رسالة على موقعها الإيطالي، قالت فيها «نحن نعطي الأولوية لأكثر المنتجات المطلوبة، وقد تكون بعض العناصر غير متاحة مؤقتًا. نحن نقدر تفهمك في الوقت الحالي، عندما نعطي الأولوية للمنتجات التي يحتاجها العملاء أكثر، سيتم تسليم جميع الطلبات التي تم تأكيدها في وقتها المحدد».

وأفادت بلومبيرغ، أن 5 عمال على الأقل في مستودعات أمازون في أوروبا أثبتت إصابتهم بفايروس «كورونا». وأضرب عمال في مستودع أمازون في إيطاليا في 17 مارس احتجاجًا على ما اعتبروه إجراءات غير كافية من الشركة لحمايتهم من العدوى.

وتعتبر إيطاليا واحدة من أكثر المناطق تضررا من فايروس كورونا، حيث أصيب أكثر من 53 ألف شخص، ووفيات جاوزت 5 آلاف شخص، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.