فرحة مدافع الفتح علي لاجامي بفوز فريقه على الأهلي في الدوري.
فرحة مدافع الفتح علي لاجامي بفوز فريقه على الأهلي في الدوري.


-A +A
نعيم تميم الحكيم (جدة) naeemtamimalhac@
ألقت الجولة الـ19 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان بظلالها على مراكز المؤخرة، إذ قفز صاحب المركز الأخير الفتح للمركز الـ14 بعد فوزه الثمين على ثالث الدوري الأهلي بهدف الجزائري سفيان بن دبكة، ليتذوق النموذجي طعم الانتصار بعد 61 يوما، إذ كان آخر انتصار للفتح على حساب الحزم 2/‏1 بملعب الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء، في الجولة الـ12 ليصل للنقطة الـ15.

وهو الفوز الأول للفتح هذا الموسم خارج ملعب الأمير عبدالله بن جلوي الذي حقق فيه انتصارين على العدالة والحزم، ليكون فوزه الثالث بالدوري مقابل 6 تعادلات و10 خسائر.

والمفارقة أن الفتح جمع 6 نقاط من أصل 14 من الفرق الكبيرة، بتعادله مع الهلال والنصر والاتحاد وفوزه على الأهلي.

وتخلص الفتح من سوء الحظ الذي لازمه بالدقائق الأخيرة في آخر الجولات، وتمكن من جمع 5 نقاط من بداية الدور الثاني، إذ يحتاج لجمع نحو 16 نقطة على الأقل في الجولات المتبقية لضمان البقاء.

وحافظ العدالة على مركزه قبل الأخير بوصوله للنقطة الـ13 بتحقيقه التعادل الـ6 على التوالي منذ خسارته الكارثية أمام الهلال بسباعية، إذ تعادل أمام أبها 2/‏2، وسبق أن تعادل مع الفيحاء والاتحاد والأهلي وضمك والتعاون.

ولا تكفي التعادلات كتيبة المدرب التونسي ناصيف البياوي، إذ يحتاج الفريق لـ5 انتصارات على الاقل مع تعادل في 11 جولة لضمان البقاء. وتقهقر ضمك للمركز الأخير بعد خسارته خارج ملعبه أمام الشباب 3/‏2، إذ لم تستفد فرقة المدرب الجرائري «بن زكري» من طرد لاعب الشباب نهاية الشوط الأول، وتقدمها بهدفين مقابل هدف.

وعاد ضمك لدوامة الخسائر بعد 5 جولات جمع خلالها 7 نقاط، آخرها كان ضد الاتحاد بفوزه 2/‏1.

ويحتاج سفير الجنوب لما لا يقل عن 16 نقطة للبقاء، شريطة أن لا يجمع الفتح والعدالة الرصيد نفسه، إلى جانب الفرق الأخرى المهددة (الاتحاد والحزم والاتفاق والفيحاء وأبها).

وتبدو حركة الثلاثي المهدد بالهبوط بطيئة بعد أن سيطرت التعادلات على آخر لقاءاتهم.

يشار إلى أن الفتح سيستضيف الوحدة في الجولة القادمة، فيما سيلتقي العدالة بالفيصلي، ويحل الحزم ضيفا على ضمك على ملعب المحالة.