الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين


-A +A
رويترز (موسكو)

طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من وزارة الدفاع ووكالات حكومية أخرى اليوم (الجمعة) تحليل الخطر الذي يشكله اختبار صاروخي أمريكي جديد والاستعداد للرد بالمثل.

ووفقا لنص تصريحاته التي نشرت على موقع الكرملين، فقد قال بوتين إن روسيا لن تقف مكتوفة الأيدي وإن حديث الولايات المتحدة عن نشر صواريخ جديدة في منطقة آسيا والمحيط الهادي «يؤثر على مصالحنا الأساسية لقربها من حدود روسيا».

وقال «كما تعلمون لم نرد قط ولا نريد ولن نتورط في سباق تسلح مكلف ومدمر».