-A +A
رويترز (الكويت)
قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن روسيا والسعودية تسعيان للقضاء على الإرهابيين في سورية. وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي مع نظيره الكويتي صباح الخالد الصباح في الكويت أمس (الأربعاء)، أن المجتمع الدولي يربط تقديم المساعدات لسورية بتقدم الحل السياسي. وأكد أن بلاده تسعى لتعزيز علاقتها مع الدول الخليجية في مختلف المجالات.

ولفت إلى أن السعودية ترى ضرورة الإسراع في تشكيل لجنة دستورية في سورية، ولدينا اتصالات مع الجانب الأمريكي بهدف تخفيف التصعيد في سورية.

في سياق آخر، قال لافروف إنه يود أن «نسمع تفاصيل أكثر حول خطة أمريكا لعملية السلام في المنطقة». وتابع: «ليس لدينا أية مبادرات لحل الأزمة الخليجية وندعم جهود الوساطة الكويتية».

بدوره، أكد وزير خارجية الكويت صباح الخالد أن «عودة سورية لمحيطها العربي تسعدنا»، مطالبا بالإسراع بالحل السياسي. وقال إن بلاده ستكون «في غاية السعادة» بعودة سورية إلى الأسرة العربية. وأضاف أن سورية بلد مؤسس في الجامعة العربية، وهي «دولة محورية في المنطقة ومهمة لأمن واستقرار المنطقة».