الأمير خالد الفيصل مطلعا على تفاصيل المشروع
الأمير خالد الفيصل مطلعا على تفاصيل المشروع


-A +A
«عكاظ» (جدة)
أكد مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، أهمية مشروع حدائق بسمة جدة وقيمته الجمالية كونه يأتي متناغماً مع مشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، مشدداً على ضرورة تكاتف الجهود وتكاملها لإنجازه في الوقت المحدد.

ولدى ترؤس الأمير خالد الفيصل اجتماعاً في مقر الإمارة بجدة لاستعراض المراحل التي وصل إليها مشروع حدائق بسمة جدة، لفت الفيصل إلى أهمية المشروع كونه يعطي صورة حضارية عن مدينة جدة للقادمين إليها عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، مؤكداً في ذات الوقت على ضرورة الدقة والإتقان في العمل ليخرج المشروع بالشكل اللائق.

واطلع أمير منطقة مكة المكرمة خلال الاجتماع الذي حضره ممثلون عن الجهات ذات العلاقة، على مراحل سير العمل والتي شملت الانتهاء من جميع أعمال الردم وتسوية أرض الحدائق، كما تمّ الانتهاء من أعمال البنى التحتية وتوفير الموارد اللازمة للمشروع.

وبحسب العرض فإن حدائق «بسمة جدة» تقع على مساحة 600 ألف متر مربع، ويتضمن إنشاء خمسة أعمدة تُمثّل أركان الإسلام مدعمة بإضاءات ليزرية بارتفاع 19 متراً، كذلك بناء هيكلين ضخمين يبرزان كلمة «جدة» باللغتين العربية والإنجليزية، وزراعة ما يزيد على 20 ألف شجرة، و75 نخلة، وتغطية ما يزيد على 176 ألف متر مربع بالعشب الطبيعي والصناعي مدعّمة بشبكة ري متطورة.

ويرتبط المشروع بتطوير الواجهة الجنوبية لمطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد والذي صدر بخصوصه توجيه أمير منطقة مكة المكرمة بإزالة المنطقة الصناعية بحي النزهة -واجهة للمطار الجديد من الناحية الجنوبية- وتطويرها وفقاً لنظام البناء الجديد المعتمد من أمانة محافظة جدة، التي تشمل خمسة مخططات صناعية غيّرت الأمانة استخدامها إلى متعدد الاستعمالات على مساحة تقدر بأكثر من كيلومترين مربعين.