شريف عبد المجيد
شريف عبد المجيد




غلاف المجموعة
غلاف المجموعة
-A +A
«عكاظ»(القاهرة) okaz_online@
صدرت حديثاً المجموعة القصصية «الببلوماني الأخير» للكاتب شريف عبد المجيد، وتدور قصص المجموعة حول عوالم نفسية لشخصيات تتعرض لمواقف تغير طريقة تفكيرها ونظرتها للأمور قبل أن يتورط بعضها في جرائم قتل تتضاد مع أفكارها والمثل التي تدافع عنها، أما القصة الرئيسة فهي عن شخص مهووس بالكتب يتورط في جرائم من أجل الحفاظ على الكتب.

ويعتبر شريف عبد المجيد من كتاب القصة المجددين حيث يسعى دائماً في قصصه إلى البحث عن تصوير أجواء مختلفة مع الغوص داخل أعماق شخصياته لتجسيد الفكر والشعور والزخم الإنساني في النفس البشرية.


ولد شريف عبد المجيد في القاهرة عام 1971 وأصدر عدة مجموعات قصصية أبرزها «بالحجم العائلي»، بالإضافة إلى «تاكسي أبيض» و«صولو الخليفة» وغيرها، كما نشر كتابا مصورا يوثق أحداث ثورة يناير عبر الرسم الجرافيتي تحت عنوان «أرض أرض.. حكاية ثورة الجرافيتي» الذى فاز بجائزة أفضل كتاب فني عام 2012، كما نظم معارض فنية للتصوير الفوتوغرافي ليعرض فيها أعماله.

حاز شريف عبد المجيد عدة جوائز في مجالي الفن والأدب؛ من بينها جائزة ساويرس للشباب الكتاب في القصة القصيرة عام 2008 عن المجموعة القصصية «خدمات ما بعد البيع»، وجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب، عام 2012، كما حصل على جائزة أفضل فيلم وثائقي للمهرجان القومي للسينما 2015 عن فيلم «حيطان 2»، كما جاء ضمن القائمة القصيرة لجائزة ساويرس لعام 2021 عن مجموعته القصصية «صولو الخليفة».