هناء البنهاوي (القاهرة)
افتتحت سمو الاميرة نوف بنت بندر بن محمد آل سعود رئيسة قاعة لحظ للفنون التشكيلية بالرياض، ود. محسن شعلان رئيس قطاع الفنون التشكيلية، ود. أنور ابراهيم رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية مساء أمس المعرض الجماعي (الوان خليجية) في القاهرة.
المعرض الذي يقام برعاية وزير الثقافة المصري فاروق حسني يستمر حتى اول فبراير المقبل ويضم لوحات ابداعية لخمسة واربعين فنانا خليجيا يعبرون عن مدى تطور حركة التشكيل الفني في الخليج من بينهم 25 فنانا سعوديا تتقدمهم الاميرة نوف البندر، احمد الاحمدي، فاطمة التميمي، مؤيد حكيم. الاميرة نوف البندر أوضحت انها نجحت في جمع هذا الحشد الهائل من الفنانين بالخليج للمشاركة في هذا المعرض بالقاهرة باعتباره اول معرض تقيمه قاعة لحظ خارج الخليج، واضافت ان الهدف من هذا المعرض هو تحقيق قدر من التواصل والانفتاح بين فناني الخليج ونظرائهم في الدول العربية القاطنة في منطقة حوض البحر المتوسط، واشارت الى تجربتها في اقامة قاعة لحظ للفنون التشكيلية بالرياض موضحة ان القاعة عمرها عام فقط لكنها حققت حضورا قويا في المشهد التشكيلي السعودي والخليجي، خاصة وانها تحرص على خلق الوعي بين ثقافة التشكيل الفني بهدف خلق اجيال تدرك قيمة هذا الفن ولذلك فهي بصدد انشاء ورش فنية للأطفال الصغار الموهوبين ومحبي فنون الرسم لتنمية الحس الإبداعي لدى الناشئة.
من جهة أخرى تنظم قاعة لحظ للفنون التشكيلية بحضور وكيل وزارة الثقافة والاعلام للشؤون الثقافية الدكتور عبدالعزيز السبيل المعرض الخيري «ريشة واحدة» بمشاركة تشكيليين عرب من فلسطين ولبنان والعراق مساء السبت العاشر من شهر صفر بمقر القاعة بالرياض ويستمر لمدة ثلاثين يوما.