يضرب هذا المثل للمتزوج من اثنتين والذي ينتف ريشه عند زوجتيه..
تزوج رجل بامرأتين إحداهما اسمها حانة والثانية مانة، وكانت حانة صغيرة في السن عمرها لا يتجاوز العشرين بخلاف مانة التي كانت عجوزا. فكان كلما مازح حانة تنظر إلى لحيته وتنـزع منها شعرة بيضاء وتقول: يصعب علي أن أرى الشعر الأبيض يلعب بهذه اللحية الجميلة وأنت مازلت شابا، فيذهب الرجل إلى حجرة مانة فتمسك لحيته هي الأخرى وتنزع منها الشعر الأسود وهي تقول له : يكدرني أن أرى شعرا أسود بلحيتك وأنت رجل كبير السن جليل القدر.. ودام حال الرجل على هذا المنوال إلى أن نظر في المرآة يوما فرأى بلحيته نقصا عظيما، فمسك لحيته بعنف وقال : «بين حانة ومانة ضاعت لحانا».