واس (جدة)

صدر أمس أمر ملكي في ما يلي نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم

الرقم أ/221

التاريخ 6/12/1433هـ

بعون الله تعالى

نحن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود

ملك المملكة العربية السعودية

بعد الاطلاع على المادة الثامنة والخمسين من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم (أ/90) بتاريخ 27/8/1412هـ.

وبعد الاطلاع على نظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/10) بتاريخ 18/3/1391هـ.

وبعد الاطلاع على قرار مجلس الوزراء رقم (218) بتاريخ 7/7/1433هـ.

وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم (أ/14) بتاريخ 3/3/1414هـ.

وبناء على ما عرضه علينا معالي وزير الثقافة والإعلام.

أمرنا بما هو آت:

أولا: يعين الأستاذ عبدالرحمن بن عبدالعزيز بن عبدالرحمن الهزاع رئيسا لهيئة الإذاعة والتلفزيون بالمرتبة الممتازة.

ثانيا: يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه.

عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.


عبدالرحمن عبدالعزيز الهزاع


ولد عام 1373هـ، في محافظة الطائف.

تخرج من الجامعة عام 1395هـ.

عمل محررا للأخبار في إذاعة الرياض بعد تخرجه مباشرة، وفي عام 1404هـ عين رئيسا لقسم الأخبار الاجنبية في التلفزيون السعودي.

تنقل بين العديد من المناصب في التلفزيون السعودي، ورقي من رئيس قسم الاخبار الانجليزية إلى مستشار برامج، ثم مديرا لإدارة الاخبار في التلفزيون.

عين في رمضان 1423هـ، مديرا عاما للقناة الأولى بالإضافة إلى عمله مديرا عاما لإدارة الأخبار في التلفزيون، ثم عين وكيلا لوزارة الثقافة والإعلام المساعد لشؤون التلفزيون في 1426هـ، ثم عين وكيلا للوزارة للإعلام الداخلي في 1429هـ.


وزير الثقافة والإعلام لـ «عكاظ»:

الحلم سيتحقق بالصورة اللائقة والهزاع رجل كفء




عبدالله الحارثي (جدة) 

بارك وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة تعيين عبدالرحمن الهزاع رئيسا لهيئة الإذاعة والتلفزيون.

وقال لـ«عكاظ» لقد تم اختيار الرجل المناسب في المكان المناسب، فهو رجل كفء، أثق في إمكانياته، ويتكئ على رصيد من الخبرات، وله إسهامات متعددة.

وأضاف «هيئة الإذاعة والتلفزيون سيتحقق لها الحلم الذي نسعى إلى تحقيقه، وبعون الله ستشهد تطورا كبيرا وملموسا بالصورة اللائقة».

وتمنى وزير الثقافة والإعلام التوفيق لرئيس الهيئة في مهماته القادمة مؤكدا في ذات الوقت بأن الجميع سيبذل قصارى الجهد لتحقيق الأهداف المنشودة.


الهزاع لـ «عكاظ»: شركات عالمية لتطوير الإذاعة والتلفزيون




محمد طالب الأحمدي (جدة) 

أجزل رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون عبدالرحمن بن عبدالعزيز الهزاع الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين على الثقة الكريمة بصدور الأمر الملكي بتعيينه رئيسا للهيئة، ولوزير الثقافة والإعلام على ترشيحه لهذا المنصب، مؤكدا أن ذلك يلقي عليه المزيد من المسؤولية والأمانة، سائلا المولى أن يمكنه من خدمة المليك والوطن، وتقديم ما يملك من فكر وجهد ووقت في سبيل تحقيق تطلعات القيادة الهادفة إلى تطوير الإعلام السعودي بما يتواكب مع التسارع المضطرد في أدوات الإعلام. وكشف لـ«عكـاظ» فور صدور الأمر الملكي ملامح خطوات انطلاقة الهيئة، حيث من المعد له أن يعتمد وزير الثقافة والإعلام رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، خطة العمل في الهيئة؛ المتضمنة سبل تطوير القنوات التلفزيونية والإذاعية التابعة لوزارة الثقافة والإعلام بتحديث كافة الأدوات الفنية والتقنية، وإبرام عقود مع شركات عالمية متخصصة في تطوير وسائط الإعلام. وأشار الهزاع إلى الفرق بين هيئة الإذاعة والتلفزيون وهيئة الإعلام المرئي والمسموع، حيث تعنى الأولى بالتلفزيون والإذاعات السعودية، بينما الأخرى معنية بالترخيص لقنوات القطاع الخاص، ومحطات البث من داخل المملكة عبر الأقمار الصناعية، وفتح مكاتب لمؤسسات خارجية.